الاتحاد

عربي ودولي

قيادة القوات السورية في لبنان تودع الرؤساء ونصر الله


بيروت - الاتحاد ووكالات الأنباء: قام وفد من قيادة القوات السورية برئاسة قائد الجيش اللواء فايز الحفار، ورئيس جهاز الامن والاستطلاع العميد الركن رستم غزالي أمس بزيارات وداعية إلى كل من الرئيس اللبناني اميل لحود ، ورئيس البرلمان نبيه بري، ورئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، والأمين العام لـ'حزب الله' حسن نصر الله ايذانا بانتهاء مهمة هذه القوات في لبنان، وعودة جميع الجنود الى بلادهم قبل نهاية ابريل الحالي·
وقد نسبت وكالة 'اسوشييتد برس' الى مسؤول عسكري لبناني رفيع المستوى قوله: انه لم يبق في الاراضي اللبنانية سوى ألف جندي سوري في قاعدة عنجر الجوية، ينتظر ان يغادروا بحلول 26 أبريل حيث سيقام احتفال عسكري بحضور قائد الجيش اللبناني العماد ميشال سليمان ورئيس الاركان في الجيش السوري العماد علي حبيب بمناسبة انتهاء مهمة الوجود السوري، وستتم ازاحة الستار عن نصب تذكاري لـ'شهداء' الجيش السوري في لبنان، كما سيتم توزيع أوسمة على الجنود الذين خدموا هناك الى جانب عرض عسكري للجيشين السوري واللبناني·
وقد واصلت القوات السورية انسحابها من الاراضي اللبنانية أمس، حيث اخلت موقعاً على الخط العسكري عند تخوم مبنى الجمارك اللبنانية في محلة المصنع الحدودية وسط اختراق الطيران الاسرائيلي للاجواء اللبنانية والتحليق على علو متوسط فوق اجواء الجنوب والبقاع الغربي، في وقت ذكرت فيه مصادر لبنانية أن الامين العام للأمم المتحدة كوفي عنان قرر تأجيل رفع تقريره الى مجلس الامن حول تطبيق القرار 1559 بشأن الانسحاب السوري الى 26 ابريل بعد مداخلات ارتأت تأجيله بانتظار اكتمال الانسحاب·
ومن جهة ثانية، ذكرت مصادر صحافية ان الرئيس الايراني محمد خاتمي يقوم بوساطة حاليا بين فرنسا وسوريا، شملت تبادل رسائل في الاسبوع الماضي بينه وبين الرئيسين جاك شيراك وبشار الأسد· وقالت المصادر: إن الوساطة تشدد على تهدئة الاجواء الداخلية اللبنانية، وتسهيل عملية الانتخابات النيابية وتعزيز الحوار وصولا الى حماية العلاقات الخاصة التي تربط لبنان وسوريا، في وقت بثت فيه محطة 'الحرة' الأميركية مباشرة من دمشق نقاشا حول الصحافة في سوريا التي تسيطر عليها الدولة وطرحت لأول مرة علنا مشكلة الإعلام·

اقرأ أيضا

واشنطن تفرض عقوبات على شركة صينية لنقلها نفطاً إيرانياً