الاتحاد

عربي ودولي

منفذ اعتداء اللوفر يكشف حقيقة علاقته بداعش

والد منفذ الاعتداء لواء شرطة  متقاعد مازال يصر حتى الآن على براءة ابنه

والد منفذ الاعتداء لواء شرطة متقاعد مازال يصر حتى الآن على براءة ابنه

أفاد مصدر مقرب من التحقيق أن المصري عبدالله الحماحمي (29 عاماً) الذي هاجم عسكريين فرنسيين أمام متحف اللوفر الجمعة الماضي، أكد خلال استجوابه أنه «لم يتحرك بتحريض من تنظيم داعش».

وقال الحماحمي إنه «تحرك من تلقاء نفسه من دون إيعاز من داعش» عندما هاجم العسكريين الأربعة أمام متحف اللوفر بهدف إتلاف مقتنيات ثمينة في المتحف المذكور، حسب قوله.

ويتناقض كلامه مع الوقائع التي أفادت بأنه هاجم العسكريين وهو يحمل ساطورين. وأوضح المصدر نفسه أن المحققين رغم ذلك يعتبرون «أنه يعتنق بشكل أو بآخر مقولات داعشية».

وقال خلال استجوابه إنه كان يبغي «مهاجمة رمز لفرنسا رداً على الضربات التي تطاول السوريين».

ورفض في البداية الكلام إثر إصابته بجروح خطرة برصاص أحد الجنود في بطنه، إلا أنه باشر الكلام خلال ثالث جلسة استماع إليه في مستشفى جورج بومبيدو في باريس.

ولم يعلن أي طرف تبنيه للاعتداء حتى الآن.

 

اقرأ أيضا

استئناف المحادثات بين المجلس الانتقالي وممثلي الحراك في السودان