الاتحاد

الاقتصادي

"منتدى الأطلسي" يبحث التحول الرقمي للطاقة

الاتحاد

الاتحاد

بسام عبد السميع (أبوظبي)

تعزز أبوظبي مكانتها وجهة عالمية لصناعة الطاقة، باستضافتها الدورة الثالثة لمنتدى المجلس الأطلسي يومي 12-13 يناير الجاري، حيث يتناول المنتدى مستقبل النفط، والتحول الرقمي للقطاع والتنوع في شركات الطاقة والدول المنتجة لها، والتركيز الإقليمي على آسيا، مع تسليط الضوء على هذه المنطقة كمحفز للطلب على إمدادات الطاقة، وابتكاراتها في التقنيات الجديدة ودورها في صياغة مشهد الطاقة.
وتتضمن المحاور الرئيسة للمنتدى، الذي يعقد تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، التوجهات غير المواتية في أنظمة الطاقة والتكنولوجيا، ودراسة التطورات البارزة في قطاعات النفط والغاز والطاقة النووية والطاقة المتجددة في سياق التحديات السياسية والأمنية الرئيسة.
كما يستعرض مستويات الطلب والابتكار في مجال الطاقة في منطقة شرق آسيا، مسلطاً الضوء على شراكات دول المنطقة مع شركاء عالميين، خاصة منطقة الخليج والتوجه لامتلاك تقنيات مبتكرة ودور الشراكات في إعادة صياغة منظومة الطاقة.
وينظم المجلس الأطلسي المنتدى بالشراكة مع كل من وزارة الطاقة وشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، وشركة مبادلة للاستثمار، حيث سيكون جزءاً من فعاليات «أسبوع أبوظبي للاستدامة».
ويضم المنتدى مسؤولين حكوميين وخبراء في قطاع الطاقة وقادة فكر، لمناقشة جدول أعمال الطاقة عالمياً للعام الجديد، كما يحدد المنتدى التوقعات في قطاع الطاقة وكيفية الاستجابة للتغيرات الجذرية في هذا القطاع.
ويركز الحدث على أهمية مصادر الطاقة بجميع أشكالها، سواء النووية أو النفط أو الغاز أو الطاقة المتجددة، ويستهدف تحفيز المناقشات حول القضايا المستقبلية بين صناع القرار ورواد الأعمال، وتوسيع الاستفادة من الفرص المتاحة نتيجة التغيرات الهائلة في مزيج الطاقة العالمي.

اقرأ أيضا

النفط يبلغ ذروة 3 أشهر بفضل آمال التجارة