الاتحاد

الرياضي

الثورة الكورية

بارك جي سونج

بارك جي سونج

أثار الاستفتاء الذي طرحه موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم ''الفيفا'' حول اللاعب الذي تحرص جماهير كرة القدم حول العالم على مشاهدته في الجولات القادمة لتصفيات لمنويال، والتي تنطلق في مختلف قارات العالم لتحديد هوية المنتخبات المتأهلة لكأس العالم ،2010 الكثير من ردود الفعل الجماهيرية·
وتفاعلت جماهير كرة القدم مع الاستفتاء بكثير من الاهتمام، واشتد الصراع بين تلك الجماهير إلى درجة غير مسبوقة، حيث يتنافس على قلوب الجماهير في هذا الاستفتاء 6 نجوم، وهم البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي ولاعب باراجواي روك سانتا كروز، ونجم كوريا الجنوبية بارك جي سونج والأميركي لاندون دونافان والمصري محمد أبو تريكة · وجاء الاهتمام المصري والعربي في بداية طرح الاستفتاء ليكتسح التصويت، ويحــــصل النجــــم المصـــــري أبوتريـكـــة على نســـبة تفـــــوق الـ50 % من الأصـــوات، تــــاركــاً الـ 50% الأخرى لباقي النجوم، وبعد مرور عدة أيام نجحت الثورة الكورية الجنوبية على موقع الفيفا في إزاحة أبو تريكة عن موقع الصــــدارة، وأصـــــبح الترتيب حتى ظـــــهر أمس الأول، بارك جي سونج (كوريا الجــنوبية) 40,97 %، محــــمد أبو تريكة (مصر) 27,23 %، ليونيل ميسي (الأرجنتين) 18,65 %، كريستيانو رونالدو (البرتغال) 9,85%، لاندون دونافان (الولايات المتحـدة) 2,04%، روك سانتا كروز (باراجواي) 1,26 %·
ويواصل الموقع عملية الاستفتاء خلال الفترة المقبلة، ويحظى بمشاركة كبيرة عكستها التغيرات التي تحدث بشكل يومي في نسب التصويت لصالح هذا اللاعب أو ذاك، والمؤشرات الحالية تؤكد أن الاهتمام الأكبر بالتصويت قادم من شبه الجزيرة الكورية والمنطقة العـــــربية تأييـــــداً لجي سونج وأبو تريكة·
ولم يحصل كريستيانو رونالدو أو ليونيل ميسي على الاهتمام الكافي من الجماهير في البرتغال أو الأرجنتين على عكس الشعبية التي يتمتعان بها والقدرات الفنية الكبيرة التي يمتلكانها بالمقارنة مع بقية اللاعبين المطروحة أسماؤهم للتصويت، فقد حصلا على المركز الأول والثاني في سباق الفيفا لأفضل لاعب في العالم لعام ،2008 ولكن استفتاءات الإنترنت يبدو أنها لا تخضع لمثل هذه القواعد الفنية

اقرأ أيضا

النيادي تبدأ «عالمية الجودو» بمواجهة بلغارية