الاتحاد

الرياضي

«الفرنسية»: خطأ حسم قمة «الأبيض» و «الأخضر»

عدن (الاتحاد) - قالت وكالة الأنباء الفرنسية إن المباراة النهائية التي سوف تقام بين المنتخبين السعودي والكويتي غداً سوف وستكون إعادة للقاء المنتخبين السعودي والكويتي في الدور الأول حيث وقعا في المجموعة الأولى وتعادلا ضمن الجولة الثانية صفر-صفر.
وشهدت مباراتهما صد الحارس الكويتي نواف الخالدي ركلة جزاء لقائد السعودية محمد الشلهوب قبل نهايتها بقليل.
وأضافت أن السعودية بطلة أعوام 1994 و2002 و2003 عززت تفوقها على الإمارات بطلة 2007 في دورات الخليج برصيد عشرة انتصارات مقابل 4 فيما تعادلتا 3 مرات.
يذكر أن المنتخبين يشاركان في الدورة بغياب عدد كبير من الأساسيين، ففضل مدرب السعودية البرتغالي جوزيه بيسيرو عدم استدعاء بعض اللاعبين الأساسيين لادخار جهودهم لكأس آسيا الشهر المقبل في الدوحة وهم وليد عبد الله وأسامة هوساوي ومناف أبو شقير وحمد المنتشري وعبده وأحمد عطيف ونايف هزازي وناصر الشمراني وسعود كريري, فضلا عن ياسر القحطاني المصاب.
كما أن مدرب الإمارات السلوفيني ستريشكو كاتانيتش افتقد غياب أكثر من 10 لاعبين أساسيين بسبب مشاركة المنتخب الأولمبي في دورة الألعاب الآسيوية في جوانزهو الصينية والتي أحرز فيها الميدالية الفضية بخسارته أمام اليابان بصعوبة صفر-1 في النهائي، وارتباط الوحدة بالاستعدادات لكأس العالم للأندية التي تستضيفها أبوظبي من 8 إلى 18 ديسمبر الجاري. أبرز اللاعبين الغائبين عن منتخب الإمارات هم: إسماعيل مطر ومحمد الشحي وحمدان الكمالي ومحمود خميس وسعيد الكثيري وأحمد خليل وذياب عوانة وعامر عبد الرحمن وعبدالله موسى وعلي خصيف.
وقالت الوكالة في تقريرها لقد كانت السعودية الذي دفع مدربها بلاعب الوسط محمد الشلهوب منذ البداية بعدما أبقاه على مقاعد الاحتياط في لقاء قطر الأخير، الطرف الأفضل والأكثر استحواذاً على الكرة واستحقت التأهل إلى النهائي في طريق بحثها عن لقبها الرابع في تاريخها، مشيرة إلى أن المباراة حسمها الأخضر لصالحه بخطأ في تمرير الكرة.
من جهتها لم تقدم الإمارات العرض الذي تستحق عليه التأهل، حيث عجز مهاجموها عن الوصول إلى مرمى الحارس عساف القرني باستثناء كرة واحدة كانت عبر ركلة حرة، انعدمت الفرص كليا في الشوط الأول الذي جاء باهتا ودون المستوى المطلوب وكان فيه حارسا المرمى القرني وماجد ناصر في صفوف المتفرجين. بدأ الشوط الثاني بتغيير اضطراري للإمارات بنزول المدافع فهد فريش بديلا لوليد عباس المصاب (53). سجلت السعودية هدف المباراة الوحيد حين اخطأ لاعب وسط الإمارات عامر مبارك في إعادة الكرة إلى فريش فخطفها مشعل السعيد ومررها بينية إلى أحمد عباس الذي انفرد وسدد بنجاح في مرمى ماجد ناصر (55).

اقرأ أيضا

الوحدة والوصل.. «القمة المتجددة»!