الاتحاد

دنيا

منة فضالي تعتزل الفن بعد عاصفة عيد ميلادها

فجرت الممثلة منة فضالي مفاجأة وأعلنت اعتزال الفن نهائيا ردا على الهجوم الذي تعرضت له في وسائل الإعلام بعد حفل عيد ميلادها واتهامها بارتداء ملابس ساخنة وارتكاب أفعال مخلة أثناء الحفل.
وتقول منة: تعرضت لهجوم عنيف لا اعرف سببه فلست اول فنانة تقيم حفلا لعيد ميلادها وهو حفل عادي حضره عدد كبير من نجوم الفن والرياضة ولم يحدث أي شيء مخجل ولكن فوجئت بعد انتهاء الحفل بالهجوم واتهموني بارتكاب تجاوزات، خاصة العباءة التي كنت أرتديها وأنا ارقص رغم أنها عباءة عادية.
وأضافت: كان احتفالا مع أصدقائي من نجوم الفن والرياضة ولم اكن أدري أن أصدقائي من الصحفيين والإعلاميين الذين دعوتهم للحفل سينشرون تلك الصور وملابسي لم تكن مخلة ولكن المصورين ركزوا على أجزاء من جسدي، والعباءة التي ارتديتها في عيد ميلادي، ارتدتها الفنانة المعتزلة هند رستم في أفلامها، والمطربة نانسي عجرم. وقالت منة: فوجئت بالعديد من محاضر الشرطة ضدي واستدعاءات النيابة لي كأنني مجرمة. لذلك قررت اعتزال الفن بلا رجعة، بعدما أصبحت الساحة مرتعا للقيل والقال والإهانات. وقراري نهائي ولن أتراجع عنه خاصة في ظل الشائعات التي حاصرتني واستدعاء النيابة لي بسبب محاضر الشرطة التي تم تحريرها ضدي لسماع أقوالي في البلاغ المقدم من مدير إنتاج مسلسل «رجل لهذا الزمان» الذي اتهمني بالتسبب في خسارته 50 ألف جنيه، نتيجة تعطيل التصوير.
وقالت منة: سأتزوج وأتفرغ للبيت بدلا من هذه المهانة التي أتعرض لها واعتزالي سيريحني ويريح الناس جميعا، والفن لم يعطني أي شيء على مدار سنوات عملي ولم يفكر أحد في تكريمي مثلما يفعلون مع الآخرين الذين لا يستحقون واحتراما لنفسي سأترك كل شيء لهم، لكني أقول الآن: ليت الناس يتركونني في حالي.

اقرأ أيضا