الاتحاد

الرياضي

لن نفرط في 15 نقطة على ملعبنا

الخليج يسعى إلى عبور الوصل والوصول إلى النقطة 15 في الجولة الـ 15

الخليج يسعى إلى عبور الوصل والوصول إلى النقطة 15 في الجولة الـ 15

أعلن عبدالله سلطان مدير الكرة بالوكالة ومدير الفريق الأول لكرة القدم بنادي الخليج أن المهمة الأولى له ولإدارة النادي الآن هي انتشال سفينة خورفكان من قاع دوري المحترفين، وتثبيت أقدام الفريق الأول لكرة القدم، وعدم عودته لدوري المظاليم، ولهذا فالجميع يعمل على قلب رجل واحد، وتوجد متابعة مستمرة من الشيخ صقر بن محمد بن خالد القاسمي رئيس النادي، وحضور دائم واستعداد تام لتذليل أي صعاب من أحمد سالم المنصوري رئيس مجلس الإدارة ونائبه محمود الأنصاري وجميع أعضاء المجلس، ولهذا ثمن الجميع رفع مكافآت الفوز خلال اللقاءات القادمة التي نلعبها بروح منافسات الكؤوس· ومن بين 8 مباريات لنا في الدوري هناك 5 مباريات على أرضنا بملعبنا بمدينة خورفكان، ومن بينها لقاء الوصل الجمعة المقبل، أي أن هناك 15 نقطة كاملة علينا أن نقاتل لأجل حصدها بعقر دارنا، لا مجال لأي تفريط بأي نقطة فلا بد أن نسعى بقوة للفوز أولاً بملعبنا ونقاتل لأجل تحقيق الهدف نفسه بملاعب الفرق المنافسة·
وأضاف: أمامنا 24 نقطة، وآمالنا بالبقاء ليست مستحيلة، وعلينا أن نخطو الخطوة الأولى لتحقيق هذا الهدف، ومن هنا تأتي أهمية المباراة القادمة بملعبنا أمام الوصل، فهي مباراة لا تقبل القسمة على اثنين، والوصل فريق كبير نحترم تاريخه، ولن تخدعنا هزيمته الأخيرة بالدوري من الجزيرة، فنحن نعرف إمكاناته ومدى قوته؛ ولهذا علينا ألا نستهتر، وإذا أردنا النقاط الثلاث فلا بد أن نقاتل ونكافح للحصول عليها، فنحن لديننا فريق زاخر بالمواهب يلعب بندية وقوة مع الفرق الأخرى، بدليل شهادة الجميع بروحه القتالية في جميع مبارياته وآخرها مباراتنا الأخيرة مع أبناء القطارة بملعبه، فلم نكن فريسة سهلة ولعبنا نداً بند، وتقدمنا·· وبغلطة غير مقصودة للأسف خسرنا، ولكننا خرجنا راضين تماماً عن أداء فريقنا أمام فريق كبير ينافس على اللقب ولعب بجميع نجومه، ولكننا في النهاية لم يحالفنا الحظ، وهذه هي كرة القدم بحلاوتها ومرارتها، ونحن لا نريد من لاعبينا سوى بذل قصارى الجهد لأجل إسعاد جماهيرنا التي نطالبها بقوة مؤازرة فريقها لتكون هي اللاعب رقم -·12
وقال عبدالله سلطان: أحب أن أوجه نداءً لجماهير خورفكان بأن لاعبيهم في حاجة ماسة إليهم ولتشجيعهم وللوقوف معهم وقت الشدة، مشيراً إلى أن مشير عثمان مدرب الفريق يبذل قصارى جهده ويحاول باستمرار علاج الأخطاء ورفع معنويات اللاعبين وتأكيد أنهم عملياً لا يقلون في المستوى عن الفرق الأخرى، ونحن ننتظر ظهوراً أكثر قوة للمحترف الجابوني جان الذي خاض أولى مبارياته معنا الأسبوع الماضي أمام العين، وهو لاعب جيد ويحتاج للوقت ولا بد أن نتحلى بسلاح التركيز للاستغلال الأمثل للفرص التي تلوح لنا، وهي كثيرة، ولكن معظمها يذهب هدراً وأيضاً للحيلولة دون وقوع الأخطاء واستفادة مهاجمي الفرق الأخرى لها وترجيح كفتهم عبرها، كما شهدنا خلال المواجهات السابقة·
من جهته، أكد محمد إبراهيم الرئيسي المتحدث الرسمي باسم النادي عضو مجلس الإدارة أنه لا يختلف اثنان على أننا الآن في وضع حرج مع وجودنا في مؤخرة الترتيب العام، ولكن رغم هذا علينا أن نعترف بأن الحكم بهبوطنا لم يصدر بعد، وما زال هناك 8 مباريات و24 نقطة كفيلة بإنقاذنا من الهبوط وتثبيت أقدامنا بدوري المحترفين، ولهذا لم يتسرب اليأس إلى نفوسنا، ونحن جميعاً بخورفكان إدارة وجمهوراً نقف مع الجهاز الفني بقيادة المدرب مشير عثمان واللاعبين لأجل ترجيح كفتنا بالمباريات القادمة المصيرية التي سنلعبها على طريقة نكون أو لا نكون، وهناك دعم لا محدود من الإدارة ولا ننسى أن فريقنا كان نداً قوياً للوصل بالمواجهة الأولى بالدوري بالدور الأول وخسرنا بشرف بعدما رجح أبناء زعبيل كفتهم في الدقيقة الأخيرة من المباراة، وهم سيأتون إلينا لأجل الفوز، وهذا هدف مشروع لهم والوصل فريق لا يستهان به والجميع يعرف مستوى الإمبراطور، ولكننا خلال جلستنا مع لاعبينا، أكدوا لنا عزمهم على الفوز ولن يكونوا فريسة سهلة أو لقمة سائغة في فم الفهود

اقرأ أيضا

غوارديولا المدرب المفضل لروبن المعتزل