الاتحاد

الرياضي

عساف يشارك في حملة دعم منتخب «الفدائي»

 منتخب فلسطين يسعى لتقديم عروض قوية (الاتحاد)

منتخب فلسطين يسعى لتقديم عروض قوية (الاتحاد)

رضا سليم (دبي)

يصل منتخب فلسطين إلى دبي الأربعاء المقبل، لتدشين مشاركته في نهائيات كأس آسيا، ويلعب منتخب الفدائي في المجموعة الثانية مع أستراليا حامل اللقب وسوريا والأردن، ويدشن أولى مبارياته يوم 6 يناير أمام سوريا بملعب الشارقة، فيما ستكون مباراته الثانية أمام أستراليا يوم 11 يناير في استاد آل مكتوم، والمباراة الثالثة والأخيرة بالدور الأول أمام الأردن يوم 15 يناير باستاد محمد بن زايد.
وأعلن الجزائري نور الدين ولد علي، مدرب فلسطين، التشكيلة النهائية للاعبين المشاركين، وتضم في حراسة المرمى، توفيق علي، عمر قدورة، رامي حمادة، وخط الدفاع: تامر صلاح، عبد الله جابر، عبد اللطيف البهداري، أليكس نصار، محمد صالح، عدي الدباغ، محمد باسم، مصطفى كبير، وخط الوسط: جوناثان كانتيانا، نظمي البدوي، بابلو برافو، شادي شعبان، تامر صيام، محمد درويش، مصعب بطاط، جاكا حبيشة، وخط الهجوم: خالد سالم، محمود وادي، سامح مراعبة، ياسر إسلامي.
وخاض منتخب فلسطين 3 مباريات ودية، حيث فاز على باكستان 2-0 وتعادل مع إيران 1-1، وخسر أمام العراق 0-1، ويختتم مبارياته الودية غداً أمام قيرغيزستان.
وحرص المدرب الجزائري نور الدين ولد علي على إجراء تغييرات في التشكيلة في المباريات الثلاث التي خاضها من أجل تجربة جميع اللاعبين، إلا أن مباراة قرغيزستان ستكون الودية الأخيرة التي من المتوقع أن يخوضها بالتشكيلة الأساسية، كونها البروفة الأخيرة قبل لقاء سوريا، وسيضع المدرب الكثير من الثوابت الفنية على طريقة اللعب.
وتأتي تصريحات نور الدين الأخيرة حول مواجهة سوريا في افتتاح مباريات المجموعة الثانية، لتؤكد أن المدرب يبحث عن الفوز الأول في مسيرة منتخب فلسطين في مشاركته في نهائيات كأس آسيا، مؤكداً أن مواجهة سوريا هي الفاصلة، قبل أن يواجه أستراليا والأردن، وهو ما يعني أن الفوز بالمباراة الأولى سيمحنه دفعة معنوية كبيرة في بقية المباريات.
وأوضح مدرب فلسطين أن لاعبي الفريق يتطلعون لتحقيق إنجاز تاريخي، ولا نقارن المشاركة هذه المرة بما حدث في نسخة أستراليا، فلم يكن المنتخب لديه من الخبرة ما يكفي، وتعلمنا الكثير من الدروس، واكتشفنا المشاكل التي نعاني منها وقمنا بوضع حلول لها، واللاعبون يعرفون أن بإمكانهم صنع التاريخ، وهم جاهزون لمواجهة أي فريق.
في الوقت نفسه، بدأت حملات المساندة لمنتخب الفدائي عبر وسائل التواصل الاجتماعي والفيسبوك، من أجل دعم المنتخب وتحفيز جماهير فلسطين على الحضور ومساندته المنتخب في مهمته القارية.
ووجه الفنان محمد عساف رسالة دعم ومساندة للاعبين، في الفيديو الذي ظهر على الفيسبوك ومواقع التواصل قال فيها: نؤازر منتخبنا الوطني، ونشد على أيديكم، كلنا معكم، وأطلب من الجمهور تشجيع الفدائي، وكلنا مع المنتخب الوطني الفلسطيني.
وتوالت ردود فعل الفنانين الفلسطينيين، منهم الفنان حسام أبو عيشة، والفنان هيثم الشوملي، والفنان أمير دندن، والفنانة ريم تلحمي.

اقرأ أيضا

ماراثون أدنوك يجدد «طاقة الحياة» في المسار الدائري