الاتحاد

الرياضي

أجواء المنتخب تعيد التفاؤل والثقة للاعبي الوحدة

دومينيك

دومينيك

اعتبر دومينيك باتنيه مدرب المنتخب الأول لكرة القدم أن أجواء الأبيض تختلف تماماً عن أجواء الأندية، حيث تمثل المعسكرات والمشاركات الرسمية والودية متنفساً جديدا للاعبين من أجل تغيير الأجواء والخروج من ضغط المنافسات المحلية وتأثيرها النفسي·
وأكد أن الوضعية الصعبة التي يمر بها الوحدة في الفترة الأخيرة بتراجع مستواه وتكبده النتائج السلبية لا يمكن أن ترافق اللاعبين الدوليين خلال انضمامهم إلى المنتخب لأن الظروف مختلفة تماماً·
وقال دومينيك إن أجواء المنتخب تعتبر بمثابة الأوكسيجين للاعبي الوحدة من أجل نسيان المرحلة السلبية والتركيز مع المنتخب في المشاركة التي تنتظرهم، وبالتالي استعادة أجواء التفاؤل والثقة في النفس وتقديم مستواهم الحقيقي، مما سيعود بالفائدة على أنديتهم في المرحلة المقبلة·
وأضاف: أنه ليس متخوفاً من انضمام لاعبي الوحدة إلى الأبيض في مباراتي كوريا الشمالية والسعودية لأنهم لاعبون دوليون يملكون خبرة المشاركات الدولية، ويعرفون جيداً الفرق بين اللعب على المستوى المحلي والاستحقاقات الخارجية، بالإضافة إلى أن مؤهلاتهم الفنية تساعدهم على تجاوز مختلف الظروف الصعبة التي يمكن أن يمر بها أي لاعب·
وأوضح أن مرحلة هبوط مستوى الفرق في الدوريات ظاهرة عادية تمر بها أغلب الأندية العالمية ولا تشكل ظاهرة خطيرة ولا تؤثر في مشاركات اللاعبين مع المنتخبات لأن الظروف والأجواء مختلفة تماماً·
وبخصوص أبرز ملاحظاته على دوري المحترفين من خلال متابعته لأداء اللاعبين الدوليين قال دومينيك: جمعنا فكرة شاملة عن حالة اللاعبين سواء المصابين أو الذين يشاركون مع أنديتهم وسعدنا بعودة محمد قاسم إلى المشاركة مع الأهلي لأحد اللاعبين المهمين بالمنتخب إلى جانب استعادة فيصل خليل لأجواء المباريات والتسجيل باستمرار، إلى جانب تأكيد بعض العناصر الأخرى لحقيقة مستواها ومواصلة عروضها القوية·
كما أضاف أن تألق علي خصيف حارس الجزيرة ومساهمته الكبيرة في انتصارات فريقه يعتبر مكسب كبير للمنتخب، خاصة أن حراسة المرمى بحاجة دائمة إلى تنافس يرفع المستوى ويدفع كل حارس لتقديم أفضل ما عنده·
وأضاف أيضا أن علي خصيف أكد جدارة انضمامه إلى المنتخب في الفترة الماضية وقدرته على تقديم الإضافة للأبيض، وهو ما سينعكس إيجابا على حراسة المرمى لاحقاً·وبالنسبة لعقوبة ماجد ناصر وابتعاده عن أجواء المباريات لخمس جولات كاملة قال دومينيكإن ماجد ناصر يعد الحارس الأول بالمنتخب ويملك خبرة كبيرة وإمكانات جيدة تؤهله لتجاوز المرحلة الصعبة التي يمر بها بسبب العقوبة وبالتالي لن يتأثر مستواه بعدم المشاركة في الجولات الأخيرة·
وحول برنامج التحضيرات والبدء في التجهيز لمباراتي كوريا الشمالية والسعودية قال المدرب إن الجولة المقبلة تعد الأخيرة في تقييم اللاعبين والوقوف على درجة جاهزيتهم البدنية والفنية حيث سيتم إعلان القائمة من 23 أو 24 لاعبا للسفر إلى معسكر الصين·
وأضاف أنه متخوف من فترة الراحة الطويلة التي سيحصل عليها بعض اللاعبين بسبب توقف الدوري وعدم مشاركة أنديتهم في استحقاقات آسيوية مثل لاعبي الوحدة لذلك سيتم دراسة الموضوع في الأيام المقبلة للحفاظ على جاهزيتهم البدنية· وأضاف: أن المنتخب سيتجمع 18 الجاري من أجل إجراء حصتين تدريبيتين في دبي قبل السفر إلى الصين والدخول في المعسكر الخارجي ·
كما تقرر إقامة مباراة ودية ثانية في الصين من أجل إشراك اللاعبين الذين لم يلعبوا التجربة الأولى وبالتالي منح الفرصة أمام كافة اللاعبين للحفاظ على أجواء التنافس وخوض المباريات·
وأكد أن التقرير الذي أعده الوفد الإداري عن معسكر الصين ايجابي ويساعد على التركيز في العمل وتحقيق النتائج المرجوة وذلك من خلال التدرب في أجواء مشابهة لكوريا الشمالية وإقامة التجارب الودية على أرضية ''ترتان'' حرصا على تعويد اللاعبين على الأرضية التي ستقام عليها المباراة الرسمية ضمن الجولة المقبلة لتصفيات كأس العالم

اقرأ أيضا