الاتحاد

الرياضي

إطلاق دوري الجودو اعتبارا من الموسم المقبل

جائزة أبوظبي الكبرى للجودو حققت نجاحاً كبيراً

جائزة أبوظبي الكبرى للجودو حققت نجاحاً كبيراً

تقدم رئيس وأعضاء مجلس إدارة اتحاد المصارعة والجودو والجو جيتسو برئاسة محمد بن ثعلوب الدرعي بالشكر للفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أبوظبي الرياضي وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان رئيس هيئة طيران الرئاسة الرئيس الفخري على دعمهم اللامحدود لقطاع الشباب والرياضة وللاتحاد.
جاء ذلك خلال الاجتماع مجلس إدارة الاتحاد مساء أمس الأول بمقره في أبوظبي بحضور ناصر خليفة البدور نائب رئيس الاتحاد وأعضاء المجلس راشد لخريباني النعيمي وأحمد جمعة الحوسني وناصر التميمي وحمد لخريباني النعيمي ومحمد جاسم وأمل بوشلاخ، واعتذر عبدالمنعم الهاشمي نظراً لارتباطات خاصة.
ووجه ابن ثعلوب الشكر إلى الهيئة العامة للشباب والرياضة وإلى اللجنة الاولمبية الوطنية وإلى مجلس أبوظبي الرياضي على الدعم الكبير والتعاون المطلق لمختلف أنشطة الاتحاد، كما قدم الشكر للمكتب التنفيذي بالاتحاد برئاسة أحمد جمعة الحوسني وإلى أمين السر العام وجميع مسؤولي وموظفي الاتحاد والمتطوعين من المواطنين الذين ساهموا بجهد متميز في نجاح بطولة جائزة أبوظبي الكبرى للجودو التي أقيمت مؤخراً في العاصمة أبوظبي بمشاركة 56 منتخبا وحوالي 400 لاعب ولاعبة، وأكثر من ألف وثلاثمئة شخص توافدوا على العاصمة في بطولة أشاد بها الاتحاد الدولي للجودو.
واتخذ المجلس قراراً بضرورة الانتقال من مرحلة المراكز التدريبية التابعة للاتحاد إلى تحفيز إدراج الرياضات الأولمبية التي يشرف عليها الاتحاد في عدد من الأندية الرياضية الرسمية، على أن تكون البداية في هذا الموسم في أربعة أندية هي العين وبني ياس والظفرة والفجيرة مع ضرورة زيادة العدد في الموسم التالي إلى 8 أندية ليتم إطلاق أول دوري رسمي نظامي في رياضة الجودو اعتبارا من الموسم المقبل، مما يساهم في تشكيل منتخبات وطنية من فرق رسمية وتحفيز استمرار ممارسة لاعبي الجودو من المواطنين لهذه الرياضة حتى يتم تحقيق التفوق العالمي الذي يناسب الدعم الذي يجده الاتحاد من المسؤولين في الدولة.
واعتمد المجلس استضافة الاتحاد لبطولة آسيا للجودو التي ستقام ابريل من العام المقبل في العاصمة أبوظبي، على أن تكون الصالة الرئيسية للاتحاد هي مقر إقامة منافسات البطولة، وتم تكليف المكتب التنفيذي بتشكيل اللجان المنظمة للبطولة الآسيوية على أن يتم الاعتماد على المنتسبين للاتحاد من المتطوعين بشكل أكبر بعد التجربة الناجحة في بطولة الجائزة الكبرى.
واعتمد المجلس ترشيح أمل بوشلاخ عضو مجلس الإدارة لعضوية الاتحاد الآسيوي للجودو في تشكيله الجديد المتوقع الترشح له والتصويت خلال بطولة آسيا للجودو المقبلة في شهر أبريل.
وقرر المجلس تكليف أحمد جمعة الحوسني برئاسة المكتب التنفيذي للاتحاد حتى انتهاء فترة عمل مجلس الإدارة الحالي في عام 2012 وتمت الموافقة بالإجماع على الصلاحيات الممنوحة للمكتب التنفيذي ومسؤولية المكتب على الإشراف المباشر على جميع اللجان التنفيذية بالاتحاد ومراجعة لوائح ونظم وقوانين جميع اللجان، إضافة إلى الشؤون الإدارية والمالية بالاتحاد.
وقال ابن ثعلوب: “لاتحاد يفتخر بالنجاحات التي يحققها الاتحاد على مختلف الصعد خاصة الوجود القوي في الاتحادين الآسيوي والعالمي للجودو”، مؤكداً أن بطولة الجائزة الكبرى للجودو الثانية التي نظمها الاتحاد للعام الثاني على التوالي تجاوزت نجاحات السنة الأولى وقدمت نموذجاً مشرفاً للتنظيم الإماراتي في مختلف المناسبات والفعاليات الرياضية العالمية.
وأضاف: “مجلس الإدارة قرر التركيز على تسجيل اللاعبين الناشئين وتحفيز ممارستهم لرياضات المصارعة والجودو والجو جيتسو على أن يتم وضع برنامج دقيق يضمن استمرار تطوير اللاعبين للوصول إلى الأهداف المأمولة”.
وقال: “النجاحات التي حققها الاتحاد في السنوات الأخيرة تضعنا أمام تحديات ومسؤوليات أكبر، حيث إن الاتحاد أصبح في الواجهة وشهرته وصلت إلى كل بيت في الدولة، إضافة إلى علاقات الاتحاد الوطيدة مع الاتحادات القارية والدولية.

اقرأ أيضا

«الأبيض الأولمبي» بطل «دولية دبي»