الاتحاد

الرياضي

64 خيلًا تتنافس في أول سباقات 2016 بميدان

من سباقات ميدان (أرشيفية)

من سباقات ميدان (أرشيفية)

محمد حسن (دبي)

يستضيف مضمار ميدان في الرابعة من عصر اليوم، أول سباقات عام 2016، ويتألف الحفل من ستة أشواط خصصت كلها للخيول المهجنة الأصيلة، بمشاركة 64 خيلا، وتبلغ القيمة الإجمالية للجوائز المالية للحفل 830 ألف درهم، برعاية شركة الإمارات العالمية للألمنيوم.
ويعد الشوط الرابع الرئيسي في الحفل المخصص للخيول المهجنة الشوط الرئيسي تصنيف (84 -94) لمسافة 1400 متر تكافؤ، والذي تبلغ القيمة الإجمالية لجوائزه المالية 165 ألف درهم، بمشاركة 9 خيول أبرزها «كيلت روك» بإشراف دوج واتسون وقيادة سام هيتشكوت، الذي كان وصيفا ورابعا بمضمار جبل علي، ويتوقع أن ينافس أيضا «دورنوك» بإشراف واتسون وقيادة باتريك دوبس، وهذه أول مشاركة له بالدولة.
ومن الخيول القوية «فلفل» بإشراف ساتيش سيمار وقيادة ريتشارد مولين الذي فاز بذات السباق في العام الماضي لكنه لم يحقق الفوز بعد ذلك، وهناك «إينوكيواس» بإشراف مصبح المهيري وقيادة فرناندو هارا.
ويفتتح الحفل بسباق للخيول المهجنة الأصيلة المبتدئة على مسافة 1600 متر بمشاركة 16 خيلا أبرزها «توباكو» بإشراف دوج واتسون وقيادة باتريك دوبس، والذي خسر المركز الأول بصعوبة في أول تجربة له بمضمار جبل علي قبل أسبوعين، حيث حل وصيفا بفارق نصف عنق.
ويدفع مدرب جودلفين شارلي أبلبي في أول ظهور لخيول جودلفين بالمهر «بلو كريك» بقيادة ريتشارد مولين، ومن الخيول القوية «شمال» بإشراف أحمد بن حرمش وبقيادة فريدريك تايليكي، وربما جاءت الخطورة من «ليك هوك» بإشراف علي الرايحي وقيادة تاج أوشي.
ويجتذب الشوط الثاني للخيول المهجنة الأصيلة لمسافة 1200 متر تكافؤ، 9 من الخيول أبرزها الجواد «ديرم» بإشراف مصبح المهيري وبقيادة بول هانيجان، والذي حقق أول فوز له محليا بمضمار العين قبل ثلاثة أسابيع.
ويتوقع أن ينافس على اللقب «بادلوك» بإشراف دوج واتسون وبقيادة باتريك دوبس والذي كان وصيفا بفارق ضئيل هنا على ذات المسافة، ومن الخيول المرشحة للتنافس «تجسيد» بإشراف المهيري وقيادة دين أونيل، و«متحدث» بإشراف علي الرايحي وقيادة تاج أوشي.
ويتوقع أن تنحصر المنافسة في الشوط الثالث لمسافة 1400 متر تكافؤ، بين الثلاثي «جست أبيني» بإشراف دوج واتسون وقيادة سام هيتشكوت، ورفيقه في الإسطبل «تدارك» بقيادة باتريك دوبس، و«سكاي جوكي» بإشراف ساتيش سيمار وقيادة ريتشارد مولين.
الخيول الثلاثة كانت فائزة في آخر مشاركاتها وبذات المسافة في مضمار جبل علي لذلك يتوقع أن يرفع هذا الأمر قوة التنافس بينها بحثا عن الفوز.
ويتوقع أن ينافس أيضا «ليف درابر» بإشراف بيفرلي ديوترام وبقيادة تاج أوشي، فيما يدفع المدرب الجنوب أفريقي المخضرم مايك ديكوك «باروت» بقيادة وين سميث، بحثا عن الفوز الأول، وربما جاءت المفاجأة من «الراصد» بإشراف علي الرايحي وبقيادة بول هانيجان.
وخصص الشوط الخامس للخيول المهجنة الأصيلة لمسافة 1600 متر تكافؤ، بمشاركة 10 خيول يتصدرها صاحب التصنيف الأعلى «زيفوراس» بإشراف شارلي أبلبي وقيادة ريتشارد مولين، وهذه مشاركته الأولى لكنه شارك ثلاث مرات في الموسم الماضي وحل فيها رابعاً مرتين.
ومن الخيول المرشحة أيضا للصدارة «بريبيرد» بإشراف علي الرايحي وبقيادة تاج أوشي، والذي حل في المركز الثالث خلال مشاركته الأخيرة، أما المدرب مايك ديكوك فيدفع بالجواد «العريف» بقيادة بول هانيجان، الذي خاض أربع سباقات بميدان وجبل علي الموسم الماضي ظل خلالها متأرجحاً بين المركزين الثالث والرابع.
ويدفع المدرب مصبح المهيري بجوادين هما «محترم» بقيادة جورج بيكل، و«كلر جارد» الذي يقوده فارس الاسطبل فرناندو هارا، ولا يمكن تجاهل «ستيت لو» بإشراف دوج واتسون وبقيادة باتريك دوبس.
يختتم الحفل بسباق للخيول عمر 3 سنوات وما فوق تصنيف (64-79) لمسافة 2200 متر تكافؤ، ويتوقع أن يقود التنافس الجواد «تدمير» بإشراف إروين شاربي وبقيادة ديفيد روبرت الذي سجل الفوز بمضمار الشارقة وحل وصيفا بجبل علي هذا الموسم.
ومن المنافسين في الشوط «داركننغ» بإشراف إسماعيل محمد وقيادة كريستوفر هيس والذي كان ثالثا هذا الموسم، و«مكزون» بإشراف أحمد بن حرمش وقيادة فريدريك تايليكي الذي كان وصيفا بنفس المضمار قبل أسبوعين، وهناك أيضا خيول قوية لا يمكن الاستهانة بها مثل «مصباح» و«ستريت آكت» و«المرزم».

اقرأ أيضا

عبدالله سالم: يا أعضاء إدارة الوصل استقيلوا !