الاتحاد

الاتحاد نت

عائلات مشردة في القصر الرئاسي ­

سمح الرئيس الفنزويلي هوجو شافيز لـ26 عائلة شردت جراء الأمطار الغزيرة مؤخرا في البلاد للبقاء في القصر الرئاسي.

وكانت العائلات تقيم من قبل في فويرتي تيونا، وهي المنشأة العسكرية الرئيسية في العاصمة الفنزويلية كاركاس، ونقلوا إلى قصر ميرافلوريس.

وعرض شافيز السماح لهم بالبقاء هناك لعام كامل، وقام بجولة في الغرف التي من المقرر أن يمكث فيها ضيوفه، وكذلك المطبخ حيث كان هناك العشرات من الأطفال يتناولون الغداء.

وقال للاجئيين: "ستبقون (هنا) لطالما كان الأمر ضروريا" مضيفا للصحفيين: "عندما يتركون المكان هنا سيكون من أجل شقق دائمة أو منزل إلا إذا قرروا هم شيئا آخر".

وأودت الأمطار الغزيرة بحياة أكثر من ثلاثين شخصا في فنزويلا، خلال الأسابيع الماضية إلى جانب تدمير ممتلكات الآلاف من الأشخاص وإلحاق ضرر كبير بالبنية التحتية.

اقرأ أيضا