الاتحاد

عربي ودولي

نواب ينقلون عن ساركوزي عزمه الترشح لولاية ثانية

نقل نواب عن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي عزمه على الترشح لولاية رئاسية ثانية، غير أن قصر الأليزيه أوضح أن ما قاله ساركوزي هو أن الدستور لا يجيز له الترشح لأكثر من ولايتين متتاليتين. وأدلى ساركوزي بتصريحاته لدى استقباله في قصر الأليزيه ثلاثين من النواب واعضاء مجلس الشيوخ الذين ينتمون الى الحزب الحاكم «الاتحاد من أجل حركة شعبية». وأوضح القصر الرئاسي «قال الرئيس «لا يمكنني البقاء هنا سوى لولايتين ، لا أكثر». وبحسب أوساطه ، فإن ما أراد الرئيس قوله بذلك هو أن الدستور لا يسمح له بأكثر من ولايتين على التوالي.
وحدد تعديل دستوري أقر في صيف 2008 بدفع من ساركوزي، عدد الولايات الرئاسية المتتالية بولايتين. غير أن عددا من النواب المشاركين في اللقاء فهموا من كلام ساركوزي انه ينوي الترشح لولاية ثانية، بحسب ما قالوا لوكالة فرانس برس.
وقالت نائبة شاركت في اللقاء «بات الأمر جليا: إنه فعلا مرشح للعام 2012». وأكد عدد من البرلمانيين الذين حضروا الاجتماع أن ساركوزي أعلن «كما تعلمون، إنني هنا لولايتين، لا أكثر». وبحسب برلمانية، فقد قال ساركوزي «حين نقوم بولايتين, فهذا يكفي بشكل واف» وتابع ممازحا «في الاليزيه يتلقى (الرئيس) ضربات.
وبعدها تصبح الأمور اكثر هدوءا، ويعيش حياة هانئة» مذكرا بأن زوجته كارلا بروني «إيطالية». وقال ساركوزي بحسب البرلمانية «هناك حياة اخرى بعد الأليزيه. ثمة في عائلتنا السياسية مواهب كثيرة ينبغي تنميتها». وإذا كان الرئيس الذي انتخب عام 2007 لخمس سنوات لا يخفي في المجالس الخاصة نيته الترشح مجددا عام 2012 ، ألا أنه يؤكد في تصريحاته العلنية أنه سيتخذ قرارا بهذا الشان في خريف 2011 ، وهو ما كرره في مقابلة تلفزيونية في منتصف نوفمبر.

اقرأ أيضا

محكمة أميركية تقضي بشأن تفتيش هواتف المسافرين