الاتحاد

عربي ودولي

بوتين يلوح للغرب بنشر قدرات نووية ضاربة

ميدفيديف في خطاب حالة الاتحاد السنوي للأمة الروسية بالكرملين أمس الأول

ميدفيديف في خطاب حالة الاتحاد السنوي للأمة الروسية بالكرملين أمس الأول

حذر رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين من أن بلاده ستتزود بـ”قوات ضاربة” إذا لم تتوصل موسكو وحلف شمال الأطلسي “الناتو” إلى اتفاق حول نظام دفاع مشترك مضاد للصواريخ وذلك في مقابلة مع شبكة “سي ان ان”، وذلك في تكرار لتحذير وجه الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف أمس الأول. وقال بوتين في مقابلة مع الصحفي لاري كينج “إذا كان رد الفعل سلبياً على مقترحات روسيا” في حين تبرز تهديدات جديدة، “على روسيا أن تضمن أمنها”. وبحسب مقتطفات من المقابلة، ستضطر روسيا نتيجة لذلك إلى نشر “قوات ضاربة” جديدة مشيراً إلى “صواريخ جديدة” و”تكنولوجيا نووية”. وأضاف “هذا ليس خيارنا. لا نريد أن يحصل ذلك. لكن هذا ما سيحصل في حال لم نتوصل إلى اتفاق حول الجهود المشتركة في هذا المضمار”.
تصريحات بوتين تؤكد إصرار الكرملين على لعب دور كبير في نظام الدفاع الصاروخي وتشير إلى أن العلاقات قد تسوء إذا لم يتم التوصل لاتفاق بين موسكو والناتو. وأمس الأول حذر الرئيس ميدفيديف من سباق جديد على التسلح في حال لم تتفق روسيا والحلف الأطلسي على نظام دفاعي مشترك مضاد للصواريخ.
وخلال قمة لشبونة في 20 نوفمبر الماضي، قررت روسيا والحلف تعميق تعاونهما الدفاعي المضاد للصواريخ لكن ميدفيديف حذر من أن رد موسكو الإيجابي على نشر الدرع المضادة للصواريخ في أوروبا مرتبط بنوعية التعاون بين روسيا والحلف. كما حذر بوتين في المقابلة مع كينج من أن بلاده ستعزز ترسانتها النووية إذا ما أخفقت واشنطن في المصادقة على اتفاقية “ستارت” الجديدة التي وقعها ميدفيديف مع الرئيس الأميركي باراك أوباما ببراج في أبريل الماضي.
إلى ذلك، أبدى الرئيس أوباما وحلفاؤه الديمقراطيون في الكونجرس الليلة قبل الماضية عقب أول اجتماع مع زعماء الجمهوريين الذين فازوا في انتخابات التجديد النصفي الأخيرة للكونجرس، تصميماً على انتزاع مصادقة الكونجرس على معاهدة ستارت لخفض الأسلحة النووية بين مع روسيا قبل نهاية 2010 على الرغم من عرقلة الجمهوريين. وقال أوباما إن المعاهدة “أساسية بالنسبة لأمننا القومي. يجب أن نتوصل” إلى المصادقة عليها. وأكد السناتور الديمقراطي جون كيري رئيس لجنة الشؤون الخارجية في “الشيوخ” أن البرلمانيين يحققون “تقدماً صامتاً ومتواصلاً” بشأن هذا الملف” وأنه ما زال هناك بعض الوقت لإبرام المعاهدة قبل نهاية 2010. وأشار كيري من ضمن التقدم الذي تحقق، إلى تصريحات السناتور الجمهوري جون ماكين الذي أعرب لشبكة “ايه بي سي” عن “أمله” في إبرام المعاهدة قبل نهاية العام الحالي.

اقرأ أيضا

مصرع 24 شخصاً في انهيار منجم للذهب في الكونغو