الاتحاد

الاقتصادي

7 استبيانات لقياس مستوى الرضا والثقافة الاستثمارية

أطلق أمس سوق أبوظبي للأوراق المالية سبعة استبيانات جديدة، منها 5 استبيانات لقياس رضا شركاء السوق والمتمثلين في المستثمرين والشركات المدرجة وشركات الوساطة ومؤسسات الحافظ الأمين وأمناء التسجيل، واثنان لقياس مستوى ثقافة المستثمرين وقياس ثقافة طلبة الجامعات تطبيقا لرؤية وأهداف حكومة أبوظبي التي تسعى دائما لتحقيق الامتياز.
وقال راشد البلوشي، نائب الرئيس التنفيذي ومدير العمليات بالسوق إن اهتمام السوق بإجراء هذه الاستبيانات يأتي تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة لإمارة أبوظبي وتطبيقا لمتطلبات الرؤية الاقتصادية 2030 فضلاً عن تطبيق أولويات خطة السوق الاستراتيجية التي تهدف إلى قيادة التطوير في سوق رأس المال في الإمارات والمنطقة من خلال سوق منظمة تعمل في إطار بيئة قانونية تضمن المصداقية والشفافية والإفصاح بما يطور من أداء السوق ويدعم مكانته محليا وإقليميا وعالميا.
وأوضح البلوشي أن هذه الاستبيانات تنقسم إلى نوعين خمسة منها لقياس رضا المستثمرين و الشركات المدرجة وشركات الوساطة ومؤسسات الحافظ الأمين وأمناء التسجيل، واثنان منها أعدت محاورها خصيصاً لقياس مستوى ثقافة المستثمرين ومستوى ثقافة طلبة الجامعات وهو ما يعكس مدى الأهمية الكبيرة التي يحظى بها شركاء السوق ويضمن نجاح السوق في التعرف على جميع مواطن القوة والضعف في تعاملاته مع هذه الشرائح المهمة من المتعاملين، بالإضافة إلى مدى ثقافتهم الاستثمارية في مجال التداول بالأوراق.
وأكد نائب الرئيس التنفيذي أن السوق يدعو ويشجع جميع المشاركين في الاستبيانات على إبداء ملاحظاتهم الصريحة على مجمل الخدمات التي يقدمها لهم ومقترحاتهم للتطوير أو إضافة خدمات جديدة بما يدعم من نجاح هذه الاستبيانات في تقديم صورة دقيقة وواضحة لإدارة السوق عن المصاعب التي قد تواجه المتعاملين والاستماع إلى الأفكار الجديدة التي تساعد الإدارات المعنية بالسوق على وضع خطط أنية ومستقبلية وبرامج تتناسب مع الاحتياجات الفعلية للمتعاملين سواء من المؤسسات أو الأفراد بمختلف فئاتهم.
وتحوي الاستبيانات مواضيع ومحاور منظومة متكاملة من الأسئلة المباشرة التي نهدف من خلالها إلى التعرف على تقييم الشركات المدرجة بالسوق للخدمات التي يوفرها لها من حيث الدعم والمساندة في مجالات الانتشار والسمعة والالتزام بالقوانين والتشريعات والنظم المحلية والاتحادية فضلا عن الخدمات الفنية التي ترتبط بالمساهمين وسجلات الأسهم بما فيها تنفيذ قرارات الجمعيات العمومية وما يتيحه السوق من بيانات و معلومات في هذا الخصوص.
وتسعى إدارة السوق من خلال إطلاق هذهِ الاستبيانات إلى استطلاع رآي الشركات المدرجة بكل شفافية في البيئة الاستثمارية التي يتيحها لها سوق أبوظبي للأوراق المالية ومدى نجاح السوق في توفير الفرص التمويلية والاستثمارية المناسبة لهذه الشركات في إطار منظم يلتزم بمبدأ المصداقية والشفافية والإفصاح. وتتناول بنود استبيان رضاء شركات الوساطة الذي يمثل واحد من الاستبيانات التي أطلقت أمس العديد من المسائل الحيوية التي تهم هذه الفئة الرئيسية من المتعاملين على رأسها أنظمة وإجراءات التداول والتقاص والتسوية وكفاءة الدعم الفني الذي تتلقاه هذه الشركات من الإدارات المسؤولة عن هذا الجانب في آليات عمل السوق فضلا عن كفاءة نظم المتابعة والرقابة وغيرها من الجوانب التي تعتبر المحك الرئيسي لاهتمام القائمين على مكاتب شركات الوساطة المسجلة في سوق أبوظبي للأوراق المالية.
وتتكون محاور ورقة استبيان رضا المستثمر من جزئين أولهما يهدف إلى تقييم هيكل السوق ونضجه والرضا تجاهه . بينما يتكون الجزء الثاني من أسئلة تتعلق بمستويات الرضا، وسوف يتم استخدام نتائج هذهَِ الاستبيانات لتطوير علاقات أفضل مع الشركاء الرئيسيين من خلال التعرف على آراء المتعامل المباشر والمستثمر بشأن السوق وتوجيه أسئلة ترمي إلى فهم رؤيتهم للوضع الاقتصادي. وأضاف البلوشي انه بخصوص استبيان ثقافة المستثمر فإن السوق يهدف من خلاله إلى تقييم ثقافة الاستثمار في الدولة وفهم سلوك المستثمرين، مشيرا إلى أنه سوف يستخدم السوق نتائج الاستبيان لتأسيس مؤشر وعي المستثمر وتقديم تحليل ديموغرافي وعدد من النتائج الأخرى بما يساعد على التخطيط السليم لحملات وبرامج التوعية والتثقيف الاستثماري في المستقبل.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: دبي ملتقى رجال المال والأعمال