الاتحاد

الرياضي

نجم محمد: «كلمة السر» عدم احترافية البطولة

منتخب البحرين يعتمد على لاعبيه المحترفين في البطولات الخارجية

منتخب البحرين يعتمد على لاعبيه المحترفين في البطولات الخارجية

اقترح نجم محمد وكيل اللاعبين العراقي المعتمد من الفيفا أن تفتح الأسواق الخليجية بصورة أكبر لتنقل اللاعبين بين دول المنطقة وقال: في أوروبا يتنقل اللاعب بين دوريات المنطقة على أنه لاعب مواطن فتجد اللاعب الإسباني أو الإيطالي في الدوري الإنجليزي على أنه مواطن ونفس الأمر يطبق في الدوريات الإيطالية والإسبانية وغيرها.
ولفت نجم إلى أن غياب الفكر الاحترافي في تنظيم البطولة والتعاطي معها وعدم وجود موعد ثابت ومحدد فضلاً عن عدم اعتراف الفيفا والاتحاد الآسيوي بها يجعلها في نظر الوكلاء الأوروبيين والآسيويين مجرد بطولة ودية ما يعرقل فرصة جذبها للعروض.
وكشف نجم عن غياب الفكر الاحترافي بشكل عام لدى اللاعبين بمعظم المنتخبات المشاركة وبخاصة السعودي وقال: لاعب مثل محمد نور سبق وأحضرت له عرضاً على هامش بطولة سابقة ولكنه غالى في طلباته كما غالى ناديه، وهناك أمثلة كثيرة على ذلك خاصة للاعبين السعوديين حتى بات معظم الوكلاء المعتمدين يعرفون صعوبة إخراج لاعب سعودي من ناديه على الرغم من قناعتم بقدراته ومستواه.
وأشار نجم إلى ان اللاعب العراقي والبحريني والعماني من أكثر اللاعبين احترافية في التعاطي مع مسألة العقود والتعامل مع الوكلاء والسماسرة وأيضاً سهولة الوصول إليهم حيث لا يستدعي ذلك سفر الوكلاء وتحمل نفقات الاقامة في بطولات الخليج.
وأضاف: أن الإداريين المنتخبين في أورقة البطولة يرفضون ترك اللاعب للتفاوض مع أي وكيل ويعد ذلك من المحرمات وهذا غير صحيح ولا يحدث في بطولات العالم ويحتاج الأمر إلى تغيير جذري في وجهات النظر التي باتت في حاجة لإعادة تقييم.
وأكد نجم أن لاعبي دوريات الإمارات والسعودية وقطر يحتاجون للتعلم من جرأة وطموح أقرانهم اللاعبين في كل من العراق وعمان والبحرين وهي المنتخبات التي تعد مصدرة للمواهب وينتقل لاعبوها بشكل محترف داخل المنطقة أو خارجها بغض النظر عن المقابل المادي.
وقال: بعض الأندية تغالي في مطالبها المادية، ولكن أندية العراق والبحرين وعمان لا تفعل ذلك وبالتالي يخرج اللاعبون في تلك الفرق للعالم الخارجي ويتطور مستواهم ما يعود بالنفع على منتخبهم.

اقرأ أيضا

الوحدة والوصل.. «القمة المتجددة»!