الاتحاد

الرياضي

سبيت: هدفنا إسعاد جماهيرنا ولن نتنازل عن الفوز مهما كانت التضحيات

أكد سبيت خاطر لاعب منتخبنا الزول لكرة القدم أن “الأبيض” جاهز لمباراة السعودية اليوم، وعازم على تقديم صورة مشرفة، تعكس المستوى الطيب الذي ظهر به في الدور الأول، من البطولة، وذلك بفضل الأجواء الإيجابية التي تعيشها البعثة والثقة في النفس التي يتحلى بها كافة لاعبي المنتخب.
وأضاف أن لقاء اليوم لا يختلف عن المباريات السابقة لأن الأبيض يدخل كل لقاء بجدية كبيرة، وحرص شديد على تقديم أفضل ما عنده والدفاع عن سمعة كرة الإمارات، دون الاهتمام ببقية المنافسين، ومدى قوتهم أو ضعفهم، لأن التحدي الكبير هو تشريف كرة الإمارات خاصة أن لقاء اليوم يتزامن مع ذكرى عزيزة على قلوب الجميع، وهي احتفالات الإمارات باليوم الوطني التاسع والثلاثين.
وتمنى أن يسعد لاعبو الأبيض الجماهير وأن يكونوا عند حسن ظنهم لأن كرة الإمارات أثبتت قدرتها على الظهور بشكل إيجابي في الفترة الأخيرة بما يبشر بمستقبل واعد لمنتخباتنا.
وبعد وصول الأبيض إلى المربع الذهبي ودخوله دائرة المرشحين للمنافسة بقوة أوضح سبيت أن المنافسة حق مشروع للجميع، وان كل المنتخبات حريصة على تقديم أفضل ما عندها في كل مباراة سواء خلال الدور الأول أو نصف النهائي، وبالتالي فان الأبيض يدخل بدوره المباراة بطموح الفوز إلا أنه يلعب بدون ضغوط أو تركيز كبير في النتيجة.
وأشار سبيت أيضاً إلى أن هدف الأبيض في “خليجي20” لم يتغير حيث لا يزال يشارك من أجل إنجاح البطولة وذلك بالمنافسة القوية والمشرفة.
كما أضاف أنه لا يعد الجماهير بشيء سوى بالروح القتالية والظهور المشرف، بينما النتيجة ليست في مقدمة أهداف المنتخب وان كل اللاعبين لن يقصروا في أداء أدوارهم تجاه المنتخب والقتال من أجل تشريف كرة الإمارات.
وطالب سبيت من زملائه اللاعبين وخاصة الشباب التركيز في الأدوار المطلوبة منهم وبذل كل جهدهم، متمنياً لهم التوفيق في الظهور بوجه مشرف خاصة أنه واثق من قدراتهم ومتأكد من إمكاناتهم الفنية والمهارية.
وأضاف أيضاً أن اللاعبين اتفقوا على عدم ادخار أي جهد وبذل كل ما في وسعهم من أجل الدفاع عن حظوظ الأبيض في لقاء اليوم ضمن الدور نصف النهائي لـ”خليجي20” وذلك حتى لا يندموا على أي شيء بعد أن يقدموا كل ما يملكون في المباراة.
كما أضاف إن اللاعبين لا يفكروا في النتيجة وإنما هدفهم تقديم صورة مشرفة لكرة الإمارات ورفع رايتها في هذا الحدث الخليجي الكبير خاصة أن العديد من الوجوه الشابة في المجموعة ترغب في تقديم نفسها بالشكل المطلوب للجماهير وإظهار حقيقة إمكاناتها.
وعن مباراة السعودية اليوم أوضح سبيت أن كل المنتخبات متساوية المستوى في البطولة والدليل الندية العالية التي شهدتها مباريات الدور الأول، لذلك فكل منتخب حظوظه وافرة في المرور إلى المباراة النهائية إذا أحسن التعامل مع مجريات اللقاء.
كما اعتبر أن مباريات الإمارات والسعودية عادة ما تشهد ندية عالية ومستوى فنياً جيداً، نظراً لقيمة المنتخبين والحماس الذي يميز لقاءاتهما، متمنياً أن تظهر مباراة اليوم بنفس المستوى الفني المنتظر من قبل الجميع.
وعلى الرغم من غياب العديد من النجوم الكبار عن تشكيلة المنتخبين إلا أن سبيت خاطر أبدى ثقته في قدرة الأخضر والأبيض على تقديم عرض قوي يليق بمباريات الدور نصف النهائي نظراً للمؤشرات الإيجابية التي قدمها لاعبو المنتخبين خلال الدور الماضي بفضل التوليفة الموجودة بين الوجوه الشابة الواعدة وأصحاب الخبرة والتجربة.
وبخصوص مدى تخوفه من الجانب البدني للاعبينا بعد تقديم ثلاث مباريات قوية في الدور التمهيدي للبطولة أوضح سبيت أن الجهازين الفني والطبي قاما بعمل كبير في الأيام الماضية من أجل إعادة اللاعبين إلى جاهزيتهم البدنية والوصول إلى أفضل حالاتهم، معتبراً أن نسق البطولة قوي ويفرض لعب عدد كبير من المباريات في فترة زمنية قصيرة، إلا أن لاعبينا مستعدون للقاء اليوم وعازمون على بذل كل جهدهم لتحقيق المطلوب.
كما أشار أيضاً إلى أن أداء لاعبينا كان قوياً ومشرفاً في الدور الأول وخاصة في آخر جولة حيث شهد المستوى تطوراً تدريجياً، ولعب الأبيض الجولة الأخيرة الحاسمة لقاء أشبه بمباراة نهائي بطولة حيث طبق لاعبونا المطلوب ودافعوا بقوة وحصدوا فوزاً مستحقاً.
وأكد سبيت أن تألق العناصر الشابة في “خليجي 20” وبروزهم بمستوى قوي يؤهلهم لدعم صفوف الأبيض في المرحلة المقبلة وتعزيز القائمة خاصة أن المنتخب مقبل على مشاركة آسيوية في يناير المقبل وبالتالي استفاد الأبيض كثيراً من هذه المشاركة الخليجية لأنه حصد العديد من النقاط الإيجابية التي تخدم أهدافه في المرحلة المقبلة وتزيد من قوة صفوفه حتى يواصل التطور والارتقاء إلى المستويات الأفضل على مستوى القارة وفقاً للاستراتيجية التي وضعها مسؤولو اتحاد الكرة وذلك بإعداد مجموعة كبيرة من اللاعبين يدعمون الصفوف.
وأبدى سبيت تفاؤله بمستقبل واعد لكرة الإمارات في ظل بروز هذه المواهب الواعدة والتي بإمكانها رفع راية كرتنا عالياً.

اقرأ أيضا

التانجو بقيادة ميسي يحلم بالثأر من السامبا