الاتحاد

الرياضي

هدفي في مرمى جاسم لايفارق مخيلتي

قال هادي أحمد نجم المنتخب العراقي ابان عصرها الذهبي ان مباريات العراق والكويت تحظى دائماً باهتمام غير مسبوق سواء في بطولات الخليج او غيرها.
وأشار إلى ان الكثير من مباريات العراق والكويتي لم تبارح ذاكرتي إلى الآن نظراً لقيمتها الفنية الكبيرة، مستدركاً ان هدفه في مرمى الحارس الكويتي جاسم بهمن لايفارق مخيلته مطلقاً، متمنياً ان يسجل أحد لاعبي العراق هدفاً حاسماً في مباراة اليوم المهمة يشبه الطريقة التس سجلت فيها.
وأضاف ان علقم الخسارة في خليجي الدوحة 1976 حفزنا إلى تحقيق نتائج متميزة طوال الفترة التي اعقبت الخسارة في المباراة الفاصلة أمام المنتخب الكويتي وأثبتنا علو كعبنا في مرات عديدة، كاشفا ان الخسارة في الدوحة لم تكن فنية بل إدارية بحتة وسببها الأول الشقق التي لوح بها الرئيس السابق للاعبين في حال الفوز على الكويت، مطالباً منتخبه الحالي بضرورة تقديم مباراة كبيرة في لقاء اليوم أما الكويت وتأكيد قوة مستوى الكرة العراقية وازاحة الصورة غير المقبولة التي ظهر فيها الفريق في مباراة عمان.

اقرأ أيضا

استبعاد ستيرلنج من حسابات المنتخب الإنجليزي لمباراة مونتنجرو