الاتحاد

الرئيسية

تراثنا.. ثقافتنا هويتنا

محمد بن زايد لدى استقباله لجنة تحكيم برنامج "المنكوس"

محمد بن زايد لدى استقباله لجنة تحكيم برنامج "المنكوس"

عبر برامج وفعاليات عدة، تعمل الإمارات على ترسيخ تراث الأجداد والحفاظ على الموروث الشعبي المادي والمعنوي الغني بمختلف تجلياته، الاجتماعية والثقافية والفنية. ليس فقط لأن الحفاظ عليه يثري المشهد الثقافي المحلي، بل لأن تعريف الأجيال الجديدة به يرسخ الهوية الوطنية والقيم الإماراتية الأصيلة.
واستقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس الأول، لجنة تحكيم برنامج «المنكوس»، يعكس اهتمام القيادة الحكيمة وحرصها الدائم على دعم وتعزيز الموروث الشعبي الذي يعد «المنكوس» أحد أبرز تجلياته، كفنّ تراثي مميز في مجال الشعر النبطي.
في السياق نفسه، يأتي برنامج «الزمن الجميل» الذي تطلقه «أبوظبي للإعلام»، كمشروع إبداعي يستهدف استعادة سحر الماضي بأصوات الحاضر، لترسيخ القيم الأصيلة التي تربت عليها الأجيال السابقة عبر اكتشاف مزيد من المواهب في أبوظبي.. أرض الأحلام والفرص التي تستضيف الشهر المقبل أول مؤتمر ومعرض متخصص بالمخطوطات، تحت عنوان «المخطوطات العربية، واقع وقضايا». وهي مبادرة جديدة، تؤكد دور العاصمة في صون التراث والثقافة في العالم العربي، بما يرسخ مهمتها التنويرية في مواجهة ظلامية المتطرفين.
إذاً بالشعر الشعبي والغناء الأصيل والمخطوطات الأثرية، تتألق أبوظبي واحة حضارية حقيقية، تقدم للعالم مزيجاً سحرياً من الأصالة في أفضل حالاتها والمعاصرة في أقوى تجلياتها.. وهذا أحد أسرار قصة نجاح الإمارات التي تضطلع بدور قيادي سياسي واقتصادي وحضاري استثنائي.

"الاتحاد"

اقرأ أيضا

صواريخ تستهدف قاعدة عسكرية قرب مطار بغداد