الاتحاد

الإمارات

«إقامة دبي» تنظم فعاليات متنوعة وتكرم المتقاعدين

نظمت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي امس احتفالا بمناسبة اليوم الوطني التاسع والثلاثين لدولة الإمارات. شهد الاحتفال الذي أقيم في المقر الرئيسي للإدارة في الجافليه اللواء محمد المري مدير الإدارة بحضور مساعدي المدير والضباط والموظفين كما شهد الاحتفال تجمع عدد كبير من الجماهير بالإضافة إلى جمهور المتعاملين مع الإدارة من مواطنين ومقيمين وزوار.
من جانبه رفع اللواء محمد أحمد المري أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وإلى إخوانهما أصحاب السمو حكام الإمارات وأولياء عهودهم بهذه المناسبة الوطنية المحببة إلى قلوب الجميع.
وقال إن دولة الإمارات بما حباها الله من قيادات تتمتع برؤية ثاقبة على مر العصور جعل منها نموذجا فريدا لوطن بنى صروح المجد على يد أبنائه حتى عانقت منجزاتهم عنان السماء وأصبحت شاهدا على مقدرة البشر على صنع المعجزات.
وأشار مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي إلى ما شهدته الدولة من تقدم وتنام متسارع في كافة المجالات خلال سنوات معدودة بفضل الله سبحانه وتعالى ومن ثم الحكمة الفذة والرؤية الثاقبة لمؤسس دولة الاتحاد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وأخيه الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم “طيب الله ثراه” وإخوانهما حكام الإمارات الذين تكتلوا وشكلوا التجمع الاتحادي الأشهر الذي يزداد ترابطا وتماسكا كل يوم عن سابقه.
وكان الاحتفال الذي أقامته الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي انطلق في الثامنة والنصف صباحا بهبوط المظليين التابعين للقوات المسلحة على الباب الرئيسي للإدارة وسط إعجاب وتشجيع الجمهور كما قامت فرقة من منتسبي مدرسة الشرطة بالشارقة بتشكيل رقم 39 ابتهاجاً بالمناسبة ومن ثم تأدية تحية العلم مع الفرقة الموسيقية.
وتضمن الاحتفال الذي امتد حتى الواحدة ظهرا فقرات متنوعة من الشعر ويولة أطفال وعروض خيالة من نادي الجياد للفروسية وعروضا لطلاب مدرستي محمد بن راشد للبنين ومدرسة دبي الوطنية للبنات فرع البرشاء بالإضافة إلى مسابقات للمشاركين تضمنت “مسابقة أمثال- أجمل زي للأطفال”.
وافتتح اللواء محمد المري معرض الصور الذي أعد بهذه المناسبة تحت عنوان “مسيرة وطن” ويضم مجموعة كبيرة من الصور التي تحكي مسيرة الاتحاد كما افتتح القرية التراثية والمعرض التراثي الذي نظمته جمعية الإمارات للغوص.

اقرأ أيضا