الاتحاد

الإمارات

زايد العليا تنظم احتفالاً باليوم الوطني تحت شعار «إمارات الغلا»

محمد الهاملي وجانب من الحضور خلال  احتفال مؤسسة زايد العليا باليوم الوطني

محمد الهاملي وجانب من الحضور خلال احتفال مؤسسة زايد العليا باليوم الوطني

نظّمت مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة احتفالية بالأمانة العامة في مجمع الدوائر الحكومية بأبوظبي، وذلك في إطار احتفالاتها بذكرى اليوم الوطني التاسع والثلاثين وتحت شعار “إمارات الغلا”.
أقيم الحفل بحضور قيادات المؤسسة وعدد من قيادات المجلس التنفيذي وكوادر المؤسسة وطلاب من ذوي الإعاقة المشمولين برعاية المؤسسة، وتضمن الاحتفال مجموعة من الفقرات منها الخمية التراثية المقامة بواسطة دار زايد للرعاية الأسرية التابعة للمؤسسة وعروض اليولة من أبناء الدار وتقديم المأكولات التراثية ومعرض للصور من مدينة أبوظبي.
ويرصد أهم إنجازات المؤسسة وزيارات شخصيات دولية شهيرة لمراكزها، وفقرات إلقاء القصائد الشعرية في حب الوطن وقيادته الرشيدة، كما تضمن الاحتفال عرضاً للمنتجات الحرفية لورش التأهيل المهني التابعة للمؤسسة وعرضاً لمنتجات مركز زايد الزراعي من الخضراوات والزهور، كما جرى عرض مجسم يمثل سفينة الاتحاد مهداة من ورش التأهيل والألعاب الشعبية.
من جهته، رفع محمد محمد فاضل الهاملي نائب رئيس مجلس الإدارة الأمين العام للمؤسسة أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وإلى إخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في تلك المناسبة الغالية والعزيزة مبتهلاً إلى الله العلي القدير أن يعيدها على قلوبنا وقيادتنا الرشيدة بألف خير ووطننا أكثر منعة وازدهاراً وشعبنا أكثر نماءً واستقراراً.
وقال إن المؤسسة إذ تحتفل بهذه المناسبة الغالية على قلب كل مواطن ومقيم على هذه الأرض الطيبة، فإننا نجدد العهد للقيادة الحكيمة على مواصلة بذل الجهد لخدمة الفئات المشمولة برعاية المؤسسة، وأن استراتيجيتها في ذلك ترتكز على الأولويات التي حددتها استراتيجية حكومة أبوظبي بتبني أفضل الممارسات الاستراتيجية الحديثة في سبيل الوصول لرؤية القيادة في أن تكون أبوظبي من أفضل خمس حكومات في العالم.
من جانبها، أكدت مريم سيف القبيسي رئيسة قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة بالمؤسسة أن مشاركة المؤسسة وكوادرها والمشمولين برعايتها في الاحتفال تأتي تعبيراً عن فرحتهم باليوم الوطني، وهو تعبير صادق من تلك الفئات عن مدى حبهم لوطنهم ورغبتهم في الانضمام إلى ركب المحتفلين بالمناسبة في أنحاء الدولة، مشيرة إلى أن الاهتمام بذوي الإعاقات بشكل عام كان وما يزال من أولويات القيادة الرشيدة إيماناً منهم بأهمية هذه الفئات في المساهمة الفاعلة والدور الكبير الذي يمكن أن تقوم به في مسيرة الخير والبناء لدولتنا الغالية الإمارات.
وأضافت أن نهر العطاء لا يزال يتدفق بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات لرعاية سموهم والاهتمام بكل فئات وشرائح المجتمع ولاسيما ذوي الإعاقة، فضلاً عن المتابعة الحثيثة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وأعرب عدد من قيادات وموظفي المجلس التنفيذي عن سعادتهم بالمشاركة مع مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية في هذه الاحتفالية، مؤكدين أن مبادرة المؤسسة بتنظيم الحفل وتوجيه الدعوة لهم بادرة طيبة من مؤسسة زايد تعبر عن حرص المسؤولين على إشراك المجلس مع المؤسسة في التعبير عن فرحتهم بتلك المناسبة الغالية.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: الكفاءات الإماراتية أثبتت جدارتها وحضورها