الاتحاد

عربي ودولي

أوباما يبحث المصادقة على «ستارت» مع خصومه في الكونجرس الجديد

بحث الرئيس الاميركي باراك أوباما في البيت الأبيض أمس، مع أبرز المسؤولين الديمقراطيين والجمهوريين سبل إعطاء دفع للاقتصاد الأميركي وتجنب رفع الضرائب وإنقاذ الاتفاقية الموقعة مع روسيا حول خفض الأسلحة النووية “ستارت” التي اعتبرتها وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون “فرصة تاريخية”. وأكد أوباما الليلة قبل الماضية بقوله “نحن نواجه تحديات تتطلب تعاوناً بين الديمقراطيين والجمهوريين والمستقلين”، مضيفاً “لا يمكننا تحمل العودة مجدداً إلى العقائد القديمة”. وبعد 4 أسابيع على هزيمة حلفائه الديمقراطيين، استقبل الرئيس أبرز القادة الجمهوريين في البيت الأبيض في قمة قد تؤدي إلى تهيئة الأجواء لمعارك سياسية استعداداً لترشحه لولاية رئاسية ثانية في 2012.
واعتبر أوباما أول لقاء مباشر له مع الرئيس الجمهوري المقبل لمجلس النواب الأميركي جون بونر وزعيم الجمهوريين في الشيوخ ميتشل ماكونويل إضافة إلى الرئيسة الديمقراطية الحالية لمجلس النواب نناسي بيلوسي والرئيس الحالي للشيوخ السناتور هاري ريد، بأنه يشكل فرصة لوضع التنافس الحزبي جانباً والتعاون في أهداف كبرى مثل معالجة مسألة البطالة في الولايات المتحدة. وقال الرئيس الأميركي “آمل أن يشكل الاجتماع خطوة أولى نحو علاقة عمل جديدة ومثمرة مع الجمهوريين لأنه لدينا الآن مسؤولية مشتركة”.
من جانب آخر، احتل الجمهوري مارك كيرك المقعد السابق الذي كان يشغله الرئيس أوباما كعضو في الشيوخ عن ولاية ايلينوي بعد انتخابه في الثاني من نوفمبر الماضي. ويساهم وصول مارك كيرك الذي أدى اليمين الليلة قبل الماضية، في تغيير توازن القوى لمصلحة خصوم الرئيس في الشيوخ.

اقرأ أيضا

الاحتلال يعتقل 15 فلسطينياً بالضفة ويهدم 3 منازل