الاتحاد

أخيرة

معارضون في برلمان كوريا الجنوبية ينهون اعتصامهم

صحفيون يشاركون في تظاهرة بالقرب من مبنى البرلمان في كوريا الجنوبية احتجاجاً على خطط إصلاحية للحكومة تسهل امتلاك الشركات الأجنبية العملاقة لشركات الإعلام المحلية

صحفيون يشاركون في تظاهرة بالقرب من مبنى البرلمان في كوريا الجنوبية احتجاجاً على خطط إصلاحية للحكومة تسهل امتلاك الشركات الأجنبية العملاقة لشركات الإعلام المحلية

قال أعضاء البرلمان المعارضون في كوريا الجنوبية أمس أنهم سينهون اعتصامهم الاحتجاجي في البرلمان وسيوافقون على الإصلاحات التي يقول الحزب الحاكم إنها مطلوبة لدعم الاقتصاد المعتمد على التصدير وسط الأزمة المالية العالمية·
وكان احتجاج المعارضة قد شل البرلمان على مدى نحو ثلاثة أسابيع بعد اعتصام المعارضة في القاعة الرئيسية وأماكن أخرى لمنع أي اقتراع على عشرات الإصلاحات، فضلا عن اتفاق للتجارة الحرة مع الولايات المتحدة·
وقال تشونج سي كيون زعيم الحزب الديمقراطي المعارض في مؤتمر صحفي ''نتوقع أن يؤدي قرارنا إلى عودة البرلمان لطبيعته''· ولكن تشونج قال إنه يريد تأجيل التصويت على مشروعات القوانين الشائكة مثل اتفاق التجارة الحرة مع الولايات المتحدة، وإجراء لتعديل قواعد ملكية وسائل الإعلام· وأشار إلى أن حزبه على استعداد لإقرار عشرات القوانين غير المثيرة للجدل بحلول نهاية الجلسة الراهنة·
ويريد الحزب الحاكم الذي يسيطر على الأغلبية في البرلمان إقرار 85 إجراءً إصلاحيا من بينها تخفيضات ضريبية كبيرة وتخفيف القيود على ملكيات البنوك وخصخصة شركات حكومية·
وأوضح المشرعون المعارضون أنهم يريدون تعطيل إصلاحات اقتصادية يرون أنها تفيد الشركات الكبرى والأغنياء فقط· ويعتقدون كذلك أن اتفاق التجارة الحرة سيضر بالمزارعين الذين سيفقدون الحماية بسبب قواعد فتح الأسواق·

اقرأ أيضا