الاتحاد

الإمارات

تطوير كورنيش مربح وإنجاز ممشى بطول كيلومترين و20 مظلة

جانب من أعمال تطوير الكورنيش (تصوير: صادق عبدالله)

جانب من أعمال تطوير الكورنيش (تصوير: صادق عبدالله)

فهد بوهندي (الفجيرة)

انتهت بلدية الفجيرة من مشروع تطوير كورنيش مربح في إمارة الفجيرة ليستقبل الزوار والأهالي وليتحول إلى وجهة سياحية فريدة، حيث أكدت البلدية أنها أنجزت ممشى بطول 2 كيلومتر للمشي وممارسة الرياضة، ولمساعدة الأهالي على ممارسة الأنشطة الخارجية، إضافة إلى قيام الأقسام المختصة في البلدية بزراعة 600 متر طولية لتزيد بذلك الرقعة الخضراء على الكورنيش وتحسين الواجهة الجمالية لشاطئ مربح.
كما تضمن مشروع تطوير شاطئ مربح توفير الخدمات الأساسية للزوار، إذ تم إنشاء دورات مياه جديدة، وتشييد محال تجارية لخدمة الزوار، إضافة إلى تزويد الكورنيش بـ 20 مظلة للجلوس والتمتع بمنظر البحر، كما خصصت البلدية منطقة من الكورنيش لفئة كبار المواطنين، حيث تم تشييد جلسة مظللة على الطراز التراثي، وذلك إلى جانب القرية التراثية على كورنيش مربح.
وأكدت البلدية أنه تم البدء في تطوير منطقة تم تخصيصها للعائلات، سيتوفر فيها استراحات على شكل مدرجات مزروعة مع نافورة ومساحات لألعاب الأطفال، وهى منطقة مرتفعة ومشكلة على البحر وسوف يتم الانتهاء منها خلال 2019.
ومن جهة أخرى، التقت «الاتحاد» عددا من أهالي مربح الذين عبروا عن فرحتهم بعد تطوير شاطئ مربح، وقال المواطن عبدالله الظنحاني:«إن تطوير الكورنيش في منطقة مربح، يمثل أهمية كبيرة بالنسبة لأهالي المنطقة، لأنه يعتبر الوجهة الرئيسية للسكان ومتنفسا للعائلات لقضاء أوقات جميلة والاستمتاع بمنظر البحر، وأرى أن الممشى سيساعد الأهالي على ممارسة رياضة المشي، حيث إن المنطقة كانت تفتقد وجود مكان مجهز لممارسة الرياضة والمشي والجري.
وقال المواطن سيف الكعبي: كورنيش مربح وجهة جميلة، تستحق فعلاً هذا الاهتمام، لقد كان يعاني من نقص الخدمات والرصف بشكل منظم ولكن بعد تنفيذ هذا المشروع شهد نقلة نوعية في المستوى وأصبح يضم أهم الخدمات.
ورأت المواطنة شيخة الظنحاني أن كورنيش مربح أصبح جميلا جداً، وتحول إلى مقصد دائم للأهالي والسياح، خصوصاً وأنه منفرد في منطقة تعتبر بعيدة نسبياً عن مركز مدينة الفجيرة، لذا تحولت وجهتنا خلال فصل الشتاء خصوصاً إلى بحر مربح بعدما كنا نقطع مسافة طويلة إلى الفجيرة.

اقرأ أيضا

أحمد بن محمد يوجّه بسرعة إعداد استراتيجية إعلامية موحّدة بدبي