الاتحاد

الرياضي

«ساق الثلج» دليل براءة «سمعة»!

إسماعيل مطر يحتفل بطريقته الخاصة (الاتحاد)

إسماعيل مطر يحتفل بطريقته الخاصة (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

بعد كل مباراة، يغادر إسماعيل مطر قائد الوحدة الملعب، متأخراً ساعة عن آخر زملائه اللاعبين، وفسر البعض أن «سمعة» يتعمد التهرب من وسائل الإعلام، إلا أن النجم الكبير كشف عن أنه منذ إصابته أمام شباب الأهلي دبي في الجولة السادسة، أصبح يحتاج إلى وضع ساقه في الثلج لفترة طويلة بعد كل مباراة، حتى تعود إلى حالتها الطبيعية، لذلك يتأخر عن الخروج من الملعب.
وأوضح «سمعة» أن نيله إنذاراً على «دكة البدلاء»، في الثواني الأخيرة من المباراة، يعود إلى انفعاله عند احتساب ركلة جزاء للوصل، وقيامه بـ«ركل» قوارير المياه أمامه، مبيناً أن الأمر يعود إلى «النرفزة» لا أكثر، وأن انفعاله لم يتعد ذلك، مشيراً إلى أنه تخوف من أن تنتهي المباراة بالتعادل، إلا أن الحارس كان على الموعد ونجح في إنقاذها.
وعن المستوى العالي الذي يقدمه، ونجاحه في تسجيل هدف للمرة الثانية على التوالي باستاد مدنية زايد، قال: هذا الملعب حققت فيه إنجازات وبطولات، وهو «فأل خير»، كما أنه يحمل اسم زايد العطاء الذي مهما قلنا عنه، لن نوفي حق المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وهذا العام كله خير، والحقيقة لا يوجد سر، بل مجرد توفيق، وهذه بشائر الخير، ما أقدمه يعود إلى وجود هدف أمامي، أريد أن أصل إليه وتعاون زملائي معي، وأتعلم الجديد كل يوم، وهناك أشياء تراها دون الآخرين، وأريد أن أستمتع وأفوز بمزيد من الألقاب.
وأضاف: الدوري ما زال في الملعب والوصل والعين هما الأقرب، الصدارة في هذا الوقت لا تعني لنا شيئاً، تعادلنا مع الظفرة في الجولة الماضية، وحتى إن فزنا أو خسرنا أمامه كان لا بد أن نفوز على الوصل، الأمور بأيدينا، كل مباراة مهمة، ومن الآن نركز على حتا، وهو فريق قوي ويقدم مستويات عالية، ومن يستغل الظروف في الفترة المقبلة يكسب الدرع. وأضاف: ننظر إلى الأمام، وعلينا أن نتبع أسلوب تغذية سليماً، وأن يحافظ كل لاعب على نفسه، وبالتأكيد سيكون هناك تدوير بين اللاعبين نظراً للعدد الكبير من المباريات المتتالية محلياً وآسيوياً، والجيد أننا في عصر هناك أجهزة تساعد الرياضي على الاستشفاء في وقت قصير، وتمكنه من التعامل مع هذه الظروف. يذكر أن هدف «سمعة» في الوصل هو الثاني له هذا الموسم، بعد هدفه الحاسم في الجولة قبل الماضية في مرمى النصر، و«الهدف 85» له في تاريخ مشاركاته في الدوري.

اقرأ أيضا

30 يوماًً على انطلاق أغلى بطولة جولف في العالم