استقبل اللواء خميس مطر المزينة، نائب القائد العام لشرطة دبي، بحضور اللواء عبدالرحمن محمد رفيع، مدير الإدارة العامة لخدمة المجتمع، العقيد الدكتور محمد المري مدير معهد تدريب الشرطة بالوكالة بوزارة الداخلية في دولة قطر الشقيقة. وتم خلال اللقاء الذي حضره المقدم خبير إبراهيم محمد جاسم دبل مدير إدارة خدمة التدريب الدولي، المنسق العام لبرنامج التربية الأمنية، بحث سبل تعزيز علاقات التعاون بين شرطة دبي ووزارة الداخلية القطرية. واستعرض اللواء المزينة، رئيس اللجنة التنفيذية لبرنامج التربية الأمنية، ورئيس اللجنة العليا لبرنامج “حماية” الدولي، فكرة برنامج التربية الأمنية الذي تنفذه شرطة دبي بالتعاون مع مؤسسة التعليم المدرسي في هيئة المعرفة والتنمية البشرية، ويشمل إقامة المحاضرات التثقيفية، والزيارات الميدانية العلمية، وإشراك طلاب وطالبات المدارس في مختلف الأنشطة. وأكد أن البرنامج جاء ليعزز العديد من المفاهيم والسلوكيات لدى طلاب وطالبات المدارس، من خلال المحاضرات وبعض البرامج التثقيفية التي تحث على الاعتزاز بالهوية الوطنية. وعقب اللقاء زار العقيد الدكتور محمد المري يرافقه المقدم إبراهيم دبل إدارة خدمة التدريب الدولي بالإدارة العامة لخدمة المجتمع، حيث اطلع على برامج شرطة دبي التوعوية والتثقيفية المتنوعة، وخاصة برنامج التربية الأمنية الذي ساهم في التقليل من تسرب طلاب وطالبات المدارس الحكومية والخاصة في دبي، وزيادة التثقيف والوعي الأمني والمجتمعي لديهم. وقال دبل إن 94 مدرسة انضمت للبرنامج هذا العام، منها 81 حكومية و10 خاصة واثنتان لتعليم الكبار، إلى جانب مركز دبي لتأهيل المعاقين، موضحاً أن عدد الطلاب والطالبات المنتسبين للبرنامج بلغ 39864 طالباً وطالبة منهم 24865 في المدارس الحكومية و14868 في المدارس الخاصة و131 معاقاً. من جانبه أشاد العقيد الدكتور محمد المري ببرنامجي التربية الأمنية وحماية الدولي، وآلية التعاون مع المؤسسات التعليمية في تفعيل البرامج والأنشطة التربوية والتعليمية.