الاتحاد

الرياضي

«بركان الزعيم» ينفجر «7 مرات»!

لاعبو العين يسجدون شكراً لله (تصوير أنس قني)

لاعبو العين يسجدون شكراً لله (تصوير أنس قني)

عبدالله عامر (العين)

الموعد نفسه فبراير، والمناسبة دائماً انتصار تاريخي للعين على عجمان، وذلك حينما حقق «الزعيم» فوزاً هو الأكبر على مر تاريخ مواجهاته أمام «البركان»، بعدما ضربه بـ «سباعية»، ليعيد ذكريات 13 فبراير 2015، في مباراة أقيمت على استاد هزاع بن زايد أيضاً، ووقتها حقق العين أكبر انتصاراته على عجمان بنتيجة 7-1، ليدون في فبراير مرة أخرى نتيجة تاريخية جديدة.
ونجح العين في استعادة الصدارة سريعاً من الوحدة، بعد أقل من 24 ساعة، بعدما أثبت في المباراة أنه لن يرضى بـ «أنصاف الحلول»، أو تعقيد أموره، وهز «الزعيم» شباك «البرتقالي» برباعية في الشوط الأول، بدأها بثنائية في أول 14 دقيقة، ثم رفع الغلة إلى رباعية عند الدقيقة 30.
وواصل العين أدائه القوي في الشوط الثاني ليرفع رصيده إلى 5 أهداف بعد مرور 6 دقائق فقط على بداية الشوط، ثم أسهمت رؤية المدرب زوران الذي لمس انهيار منافسه بإشراك المهاجم أحمد خليل بدلاً من أحمد برمان لاعب الارتكاز، لينجح «البديل» في إضافة الهدف السادس لفريقه، قبل أن تكتمل السباعية البنفسجية، ويخرج العين منتصراً، ويواصل تفوقه التاريخي على عجمان الذي لم يعرف طعم الانتصار أمام «الزعيم» في الدوري.
ولم يتأثر العين بغياب نجمه عمر عبد الرحمن «عموري» الذي تابع المباراة على المدرجات، بعدما قدم زملاؤه أداءً قوياً على أرضية الملعب.
وأثبت المصري حسين الشحات أنه أبرز صفقات سوق الانتقالات الشتوي، بمواصلة أدائه القوي، وفرض نفسه نجماً للمباراة، حينما سجل ثلاثة أهداف «هاتريك» في المباراة وصنع هدفين أيضاً، ليرفع رصيده منذ انضمامه للفريق إلى 5 أهداف وأربع تمريرات حاسمة في 4 مباريات خاضها في الدوري. ونجح كايو في مواصلة تألقه بعد بداية بطيئة مطلع الموسم، حينما سجل سجل هدفاً وصنع آخر، وشكل مصدر الخطورة أغلب أوقات المباراة.
وواصل السويدي بيرج حجز مقعده في صدارة هدافي الفريق في الدوري في الموسم الحالي، بعدما أضاف الهدف رقم 12 له في البطولة، ليشارك البرازيلي كايو لاعب الوصل المركز الثالث على اللائحة.

اقرأ أيضا

فيرجسون يعود إلى تدريب مانشستر يونايتد في مباراة خيرية