الاتحاد

عربي ودولي

الوزاري العربي يبحث اليوم المبادرة وجدول قمة الدوحة

تبدأ في القاهرة اليوم أعمال الدورة الـ131 لمجلس وزراء الخارجية العرب والتي ستناقش قضايا رئيسية أهمها مبادرة السلام العربية، وجدول أعمال القمة العربية المقبلة في الدوحة، وأزمة مذكرة توقيف المحكمة الجنائية الدولية للرئيس السوداني عمر البشير·
وكان المندوبون الدائمون في مجلس الجامعة انتهوا من إعداد مشاريع القرارات الخاصة بالموضوعات المدرجة على جدول الأعمال لرفعها إلى وزراء الخارجية للنظر فيها وإقرارها باستثناء ثلاث قضايا تم تأجيلها لمناقشتها اليوم تتعلق بمبادرة السلام العربية، ومشروع جدول أعمال القمة العربية، ومذكرة ''الجنائية''، إضافة إلى أزمة الادعاءات الإيرانية ضد مملكة البحرين·
وقال نائب الأمين العام للجامعة العربية السفير أحمد بن حلي في تصريح للصحفيين أمس إن لجنة مبادرة السلام العربية ستعقد اجتماعاً وزارياً لها اليوم بمشاركة وزراء خارجية 13 دولة لمناقشة كل ما يتعلق بمستجدات الأوضاع في المنطقة وماهو مرتبط بالمبادرة، ثم ترفع مشروع قرارها حول المبادرة إلى المجلس الوزاري بكامل هيئته لإقراره· وأضاف أن الجامعة العربية أعدت تقريراً مفصلاً حول التطورات المتعلقة بمبادرة السلام العربية والجهود التي قامت بها اللجنة لتفعيل وتسويق المبادرة على المستوي الدولي والموقف الإسرائيلي السلبي منها حتى الآن·
ولفت ابن حلي إلى أن الموضوع الثاني الذي رفعه المندوبون الدائمون لوزراء الخارجية هو مشروع جدول أعمال القمة العربية الحادية والعشرين المقرر عقدها في قطر يوم 30 مارس الجاري، لأن نص الميثاق يقول إن من يعد مشروع جدول أعمال القمة هو المجلس الوزاري· وأشار إلى أن الموضوع الثالث الذي رفعه المندوبون لمناقشته من قبل الوزراء نظراً لحساسيته هو التصريحات والمزاعم الصادرة عن بعض المسؤولين الإيرانيين والتي تمس سيادة واستقلال مملكة البحرين· بينما تم إنجاز باقي البنود المدرجة على جدول الأعمال، خاصة ما يتعلق بالقضية الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي، وموضوعات الأمن القومي العربي والتضامن مع لبنان، وتطورات الوضع في العراق وأوضاع المهجرين العراقيين في الدول العربية· وأشار إلى أن وزراء الخارجية العرب سيعقدون جلسة خاصة أيضاً لمناقشة الأزمة بين السودان والمحكمة الجنائية الدولية

اقرأ أيضا

شرطة نيويورك تضبط مشتبهاً به أثار موجة من الذعر بمحطة قطارات أنفاق