الاتحاد

الرياضي

حارس الشياطين الحمر يستخدم آي بود لهزيمة توتنهام !

بن فوستر يحصل على لقب  رجل المباراة

بن فوستر يحصل على لقب رجل المباراة

كشف بن فوستر الحارس الثاني لمانشستر يونايتد عن مفاجأة طريفة بعد أن توج مع فريقه بلقب كأس رابطة المحترفين الإنجليزية على حساب توتنهام هوتسبيرز بركلات الترجيح 4/1 أمس الأول، وكانت المباراة قد انتهت بالتعادل السلبي· المفاجأة الطريفة كان بطلها التكنولوجيات والتقنيات الحديثة، فقد استخدم بن فوستر جهاز (أي بود iPod) بالتعاون مع مدرب حراس المرمى بالنادي إيريك ستيلي قبل لحظات من تسديد ركلات الترجيح، وشاهد الحارس الذي حصل على فرصة المشاركة في التشكيلة الأساسية على حساب فان دير سار تسجيلات فيديو وصوراً للاعبي فريق توتنهام وهم يسددون ركلات الجزاء، والزوايا التي يفضل كل لاعب تسديد الكرة باتجاهها وطريقة كل لاعب في تسديد تلك الركلات·
المثير في الأمر أن بن فوستر أنقذ الضربة الأولى من جيمي أوهارا، بعد أن درس طريقته في التسديد من خلال جهاز الآي بود قبل ثوانٍ من التصدي لها، حيث سدد أوهارا الركلة بنفس الطريقة المعتادة على يسار الحارس·
وفي تعليقه على هذا الموقف الطريف، قال بن فوستر: ''قبل ثوانٍ من تسديد ركلات الترجيح وقفت إلى جوار مدربي ايريك ستيلي وشاهدت من خلال جهاز (آي بود) كيف يسددون ركلات الترجيح في توتنهام خاصة أوهارا، حيث نصحني المدرب بالصبر وعدم الذهاب إلى زاوية معينة إلى أن يسدد أوهارا ثم أذهب في الجهة اليسرى، وهو ما حدث وتمكنت من إنقاذ تلك الركلة''·
الصحف البريطانية توقعت أن استخدام مثل هذه التقنيات في ملاعب كرة القدم من جانب الأجهزة التدريبية واللاعبين ربما يثير حالة من الجدل حول مدى قانونيته، خاصة أنها حالة فريدة لم تحدث من قبل، ولا أحد يعلم على وجه الدقة ما إذا كان الأمر يحتاج إلى تدخل الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) والاتحادات الكروية الأهلية لوضع تشريعات وضوابط معينة لاستخدام مثل هذه التقنيات داخل الملاعب الكروية، أم أن الأمر لا ينطوي على أي مخالفات للقوانين ويقع في نطاق المسموح به، ويمكن اعتبار الـ''آي بود'' وربما الكمبيوتر المحمول والهواتف النقالة هي التطور المنطقي لاستخدام الورقة والقلم من جانب الأجهزة التدريبية· يذكر أن الحارس بن فوستر رغم أنه احتياطي لكنه لعب المباراة بشكل أساسي وتوج بلقب ''رجل المباراة''

اقرأ أيضا