الاتحاد

الرياضي

يوسف غسان ينتزع المركز الأول وعائشة الفلاحي أولى البنات

اللاعبون في لقطة جماعية عقب مشاركتهم في السباق

اللاعبون في لقطة جماعية عقب مشاركتهم في السباق

تحت شعار '' توحدنا·· يوحدنا''، نظمت أمس مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة وشؤون القُصّر، ممثلة في نادي أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة، بالتعاون مع مركز أبوظبي للتوحد التابعين لها الاثنين الماضي سباق الطريق الثالث لأطفال فئة التوحد، وذلك بالمنطقة المحيطة بفندق قصر الإمارات، بمشاركة مراكز المنطقة الغربية ومراكز خاصة، ومدارس حكومية وخاصة لتشجيع هذه الفئة·
شارك في السباق مركز الإمارات للتوحد ومركز الخليج للتوحد ومركز تنـــمية القدرات ومركز مدينة زايد ومركز غياثى ومركز New England كما شارك طلاب من مركز أبوظبي لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة من قسم التنمية الفكرية وحضر السباق طلاب من قسم ورش العمل والتأهيل المهني·
انقسم السباق إلى فئتين، الفئة العمرية الأولى من 8 - 12 سنة، والفئة الثانية من 12 - 16 سنة، وبلغ عدد المشاركين في السباق من هذه المدارس 125 طالبا بلغوا 71 متسابقاً في الفئة الأولى، و48 متسابقاً في الفئة الثانية، و6 بنات في الفئة الثالثة·
وأسفرت النتائج في فئة البنات عن فوز الطالبة عائشة الفلاحي من مركز الإمارات للتوحد بالمركز الأول، والطالبة ميرا سعيد علي من مركز الخليج بالمركز الثاني والطالبة سارة سعيد علي من مركز الخليج للتوحد بالمركز الثالث·
أما الفئة الثانية تحت 12سنة فقد فاز الطالب حمد بشطح من مركز تنمية القدرات بالمركز الأول، والطالب خالد خوري من مركز أبوظبي للتوحد بالمركز الثاني، والطالب عمر الحوسني من مركز الإمارات للتوحد بالمركز الثالث·
واسفرت نتائج الفئة الثالثة تحت 16 سنة عن حصول الطالب يوسف غسان اليوسف من مركز أبوظبي للتوحد على المركز الأول، كما حصل الطالب ديفيد هاني من مركز الإمارات للتوحد بالمركز الثاني، بينما حصد المركز الثالث الطالب جمال غسان من مركز أبوظبي للتوحد·
وقامت مريم سيف القبيسي رئيسة قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة وفاضل خليل المنصوري مدير نادي أبوظبي وعائشة المنصوري مديرة مركز أبوظبي للتوحد بتتويج الفائزين بالميداليات الذهبية والفضية والبرونزية إضافة إلى المكافآت النقدية المقدمة من نادي أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة، كما تم تتويج الطالبات المشاركات في السباق من مراكز الرعاية والتأهيل الحكومية والخاصة في إمارة أبوظبي وتوزيع الهدايا التذكارية على كل المشاركين، كما جرى تكريم فندق قصر الإمارات لاستضافة الماراثون·
وقالت مريم سيف القبيسي رئيسة قطاع ذوي الاحتياجات الخاصة إن تنظيم السباق للعام الثالث على التوالي بهدف تعزيز التعاون والمحبة في روح الفريق الواحد بين الطلاب لمختلف مراكز ذوي الاحتياجات الخاصة وخلق بيئة تنافسية شريفة بين المشاركين لكسر الخوف من ممارسة الرياضة وكذلك اكتشاف المهارة عندهم ومن جل معرفتها واستخدامها والاستفادة منها وكذلك تنشيط الطاقة للمشاركين من أجل تعزيز روح التجديد والتطوير· ويهدف السباق كذلك إلى رفع الكفاءة البدنية للطلاب، وتنمية صفات التحمل والمثابرة والجلد لدى الطلاب، وتحسين الحالة النفسية والانفعالية للطلاب، إضافة إلى دمج طلاب التوحد مع أقرانهم الأسوياء من المدارس الحكومية والخاصة في سباق واحد، والتعريف بفئة التوحد وتجميع مراكز الدولة في سباق واحد سنوياً مشيرة إلى أن السباق سوف يندرج رسمياً في دورته العام المقبل تحت إشراف ومظلة اتحاد الإمارات للمعاقين، وإدراج الســـــباق في أجندة الاتحاد·

اقرأ أيضا

«أسياد البحر» يدافعون عن القمة في إيطاليا