الاتحاد

دنيا

«إيفوك».. سيارة الفصول الأربعة

يحيى أبوسالم (أبوظبي)

عندما يتعلق الأمر بالفخامة والرقي والجمال، فإن المتعارف عليه أن سيارات «الصالون» هي التي تتربع على قائمة السيارات الفارهة والراقية. ولكن أن تأتي سيارة رباعية الدفع بقمة الفخامة، وبسقف قابل للكشف، ضمن هذه الفئة من السيارات التي من المعتاد أن تكون متعددة المهام، ولا تكترث بالأناقة والفخامة والرفاهية في مقصورتها، فهذا يجعلها السيارة المدمجة الأولى في العالم، القادرة على منافسة سيارات الصالون بكل ما تحمله كلمة الرفاهية والفخامة من معنى.
السيارة البريطانية العريقة رينج روفر إيفوك جاءت بتصميم يضمن شخصية مميزة مع سقف مكشوف أو مغلق، حيث امتاز سقف السيارة القابل للطي، بأنه مصنوع من غطاء قماشي خفيف الوزن يمكن كشفه أو إغلاقه خلال 18 ثانية فقط، أثناء القيادة بسرعات تصل إلى 30 ميلاً في الساعة. وجاءت السيارة المدمجة بمساحة تتسع لأربعة أشخاص، وصندوق أمتعة بسعة 251 لتراً مع Ski Hatch، إلى جانب نظام المعلومات والترفيه للمرة الأولى، مع شاشة تعمل باللمس مقاس 10.2 إنش.
ويمتاز شكل السيارة بمرونته وقابلية تحويله إلى تصميم أنيق قابل للكشف، ليتربّع الموديل الجديد على قمّة موديلات العلامة باعتباره الموديل القابل للكشف الأكثر تفرّداً وقدرة في العالم. ويجمع الموديل الجديد، وهو العضو الخامس ضمن عائلة رينج روفر، وأول موديل قابل للكشف على الإطلاق، بين فخامة رينج روفر التقليدية مع تصميم مميز بأربعة مقاعد ومساحة تخزين مرنة. كما تم تصميمها لضمان أقصى متانة للهيكل، مع مستويات متميزة من النقاء والأمان والقدرات غير المسبوقة.
وتم ابتكار التصميم الخارجي اللافت لسيارة رينج روفر القابلة للكشف بفضل سقفها القماشي المتطور الذي تم تطويره لخلق مظهر مميز يحافظ على تصميم السيارة الأصلي. وتتناغم آلية Z لطيّ السقف مع هيكل السيارة الخلفي ما يضمن مظهراً أنيقاً ومتناسقاً عند طيّه. ويعتبر السقف القماشي أطول وأوسع سقف على الإطلاق في سيارة متوافرة للبيع.
وتم تزويد المقصورة بشاشة عالية الدقة تعمل باللمس مقاس 10.2 إنش، مع الجيل الجديد من نظام المعلومات والترفيه من جاكوار لاند روفر InControl Touch Pro، والذي ظهر للمرة الأولى في سيارة لاند روفر. وللارتقاء بمعايير أنظمة الاتصال لدى العلامة التجارية، يوفر نظام المعلومات والترفيه عالية الاستجابة وفائق السرعة InControl™ Touch Pro قدرات اتصال سلسة مع الهواتف الذكية.
ولم تغفل الشركة تعزيز مزايا السلامة، حيث أطلقت جهاز الحماية في حالة الانقلاب يتضمن قضباناً قابلة للنشر مخفية في هيكل السيارة الخلفي. ويقوم النظام بنشر قضيبين من الألومنيوم خلال 90 جزءاً من الثانية في حالات انقلاب السيارة غير المتوقع لخلق مساحة احتياطية لإنقاذ الركاب. وتتوافر التشكيلة الكاملة من محركات لاندروفر رباعية الأسطوانات التي تعمل بالبنزين والديزل وتمتاز بوزنها الخفيف بفضل صنعها من الألمنيوم بالكامل، مع محرك البنزين الجبار Si4 بقوة 240 حصاناً لتقديم مستويات متميزة من الأداء والنقاء.
وتستند سيارة إيفوك القابلة للكشف على قدرات لاند روفر عالمية المستوى على جميع التضاريس، باستخدام التقنيات المتطورة المستخدمة في سيارات إيفوك ذات الخمسة أبواب ونماذجها الكوبيه. ويتوافر أيضاً خيار خاص من أنظمة الدفع الرباعي مع نظام نقل الحركة الأوتوماتيكي بتسع سرعات من لاند روفر، ونظام الاستجابة للتضاريس، ونظام استشعار الخوض في المياه، ونظام مراقبة التقدم على جميع التضاريس، لضمان أن تكون رينج روفر إيفوك القابلة للكشف سيارة مثالية لجميع المواسم.

18 ثانية
يمكن طيّ سقف السيارة بشكل أوتوماتيكي بالكامل خلال 18 ثانية، ومن ثم رفعه خلال 21 ثانية، حتى أثناء القيادة بسرعات تصل إلى 30 ميلاً في الساعة. وعند إغلاقه، يوفر السقف مستويات عالية من النقاء مع طبقة عزل صوتي تضمن أعلى مستويات الراحة الداخلية كما هو الحال في موديلات إيفوك ذات الخمسة أبواب. ولا تؤثر وضعية السقف في سعة الأمتعة، حيث يضفي الصندوق الخلفي بسعة 251 لتراً كفاءة عملية لا مثيل لها في السيارات القابلة للكشف.

اقرأ أيضا