السبت 21 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
التبادل التجاري بين الإمارات وأميركا ينمو 24? إلى 55,3 مليار درهم بنهاية النصف الأول
التبادل التجاري بين الإمارات وأميركا ينمو 24? إلى 55,3 مليار درهم بنهاية النصف الأول
30 أغسطس 2013 21:46
مصطفى عبدالعظيم (دبي) - نمت المبادلات التجارية السلعية بين الإمارات والولايات المتحدة الأميركية خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 23,8%، إلى 55,4 مليار درهم (15,08 مليار دولار)، مقارنة مع 44,7 مليار درهم (12,18 مليار دولار) للفترة ذاتها من العام الماضي، بحسب بيانات مركز الإحصاء الأميركي. وأظهرت البيانات استحواذ دولة الإمارات على أكثر من 32,5% من تجارة الولايات المتحدة مع دول مجلس التعاون الخليجي خلال النصف الأول من هذا العام والتي بلغت نحو 170 مليار درهم (46,3 مليار درهم)، بعد أن حافظت على ترتيبها كأكبر سوق للصادرات الأميركية لدول المنطقة بقيمة واردات بلغت 13,68 مليار دولار. وتلتها المملكة العربية السعودية بواردات بلغت 9,7 مليار دولار ثم قطر بواردات بلغت 2,58 مليار دولار، والكويت بنحو 1,3 مليار دولار. ووفقاً لبيانات المركز التابع لوزارة التجارة الأميركية، تخطى التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين خلال الأشهر الأولى الستة من العام الحالي مستويات الذروة التي بلغتها في 2007 بنسبة 25% للعام بأكمله، وبأكثر من 260% عن الفترة المماثلة من 2007. وأظهرت البيانات، ارتفاعاً في صادرات الدولة إلى الولايات المتحدة الأميركية خلال الفترة من يناير وحتى نهاية يونيو الماضي، لتصل إلى 5,13 مليار درهم (1,39 مليار دولار)، بينما زادت بنسبة 120% على الفترة المماثلة من عام 2007. وبلغ إجمالي الواردات الإماراتية من الولايات المتحدة الأميركية خلال الأشهر الأولى الستة من العام الحالي نحو 50,2 مليار درهم (13,68 مليار دولار)، مقارنة مع 40,1 مليار درهم (2,24 مليار دولار) للفترة ذاتها من العام الماضي، بنمو 25,1%، وبزيادة 208,9% على الفترة المماثلة من العام 2007. وتقوم الإمارات العربية المتحدة بتصدير وإعادة تصدير العديد من السلع إلى الولايات المتحدة الأميركية، خاصة السلع الإلكترونية والاستهلاكية والأحجار الكريمة، وغيرها من السلع غير النفطية. وتعد دولة الإمارات، أكبر سوق للصادرات الأميركية في منطقة الشرق الأوسط، تلتها المملكة العربية السعودية، خاصة في مجال الآلات ومعدات النقل والطيران والصناعات والأغذية والمنتجات المعدنية. ووفقا لبيانات المركز، ارتفع العجز في الميزان التجاري بين البلدين، خلال الأشهر الأولى الستة من العام الحالي ليصل إلى 45 مليار درهم (12,28 مليار دولار)، مقابل عجز للفترة الماثلة من العام الماضي قدره 35,48 مليار درهم (9,67 مليار دولار). وأظهرت البيانات استقراراً في المبادلات التجارية بين البلدين خلال يونيو الماضي، مقارنة بشهر مايو السابق، بعد أن بلغت 7,8 مليار درهم (2,13 مليار دولار)، فيما تراجعت بنسبة 17,8% عن الشهر المماثل من العام الماضي، عندما بلغت 9,0 مليار درهم (2,47 مليار دولار). وسجلت الصادرات الأميركية إلى الدولة خلال يونيو الماضي نحو 7,26 مليار درهم (1,98 مليار دولار)، مقابل واردات من الإمارات قيمتها 556,7 مليون درهم (151 مليون دولار)، ليصل بذلك الفائض في الميزان التجاري خلال يونيو إلى 6,6 مليار درهم (1,8 مليار دولار) لصالح الولايات المتحدة. وجاء الارتفاع القوي في التجارة بين البلدين، مدفوعاً بنمو الصادرات الأميركية إلى دولة الإمارات خلال الفترة من يناير وحتى نهاية يونيو الماضي بنسبة 25,5%، بعد أن بلغت 50,2 مليار درهم ( 13,68 مليار دولار) مقارنة مع 40,1 مليار درهم (10,9 مليار دولار) و12,9 مليار درهم (3,5 مليار دولار) للفترة ذاتها من العام 2007. ويواكب الارتفاع في التجارة بين البلدين النمو الملحوظ في حركة الطيران بين البلدين، لاسيما مع ارتفاع عدد الرحلات التي تربط دولة الإمارات بالولايات المتحدة الأميركية، والتي كان آخرها افتتاح طيران الإمارات خدمتها الجديدة إلى واشنطن، لتغطي بذلك سبع ولايات أميركية بإجمالي 56 رحلة في الأسبوع. وجاء الارتفاع في حجم التجارة خلال شهر يونيو الماضي امتداداً للنمو الذي تشهده حركة التجارة بين البلدين من بداية العام، حيث أظهرت البيانات ارتفاعاً طفيفاً في المبادلات التجارية بين البلدين خلال شهر مايو الماضي بنسبة 4%، بعد أن بلغ 7,8 مليار درهم (2,14 مليار دولار)، مقارنة مع 7,5 مليار درهم (2,01 مليار دولار) ومع 6,29 مليار درهم1,7 مليار دولار للشهر ذاته من العام 2011. ووفقاً للبيانات الشهرية، فقد سجلت الصادرات الأميركية إلى الدولة خلال شهر مايو الماضي نحو 7,14 مليار درهم (1,94 مليار دولار) مقارنة مع 6,9 مليار درهم (1,8 مليار دولار) للشهر ذاته من العام الماضي، مقابل واردات من الإمارات قيمتها 733 مليون درهم (199 مليون دولار)، ليصل بذلك الفائض في الميزان التجاري بين البلدين إلى 6,3 مليار درهم (1,7 مليار دولار) لصالح الولايات المتحدة.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©