الاتحاد

منوعات

أحمد عز يعود لـ"ولاد رزق".. ويفتخر بـ"الممر"

أحمد عز

أحمد عز

محمد قناوي (القاهرة)

اتفق النجم أحمد عز مع المخرج طارق العريان، على بدء تصوير فيلمه الجديد «ولاد رزق 2» مطلع يناير المقبل، ويشاركه بطولته عمرو يوسف، وأحمد الفيشاوي، وأحمد داوود، ومحمد ممدوح، ونسرين أمين، وسيناريو وحوار صلاح الجهيني، الذي انتهى من كتابة السيناريو كاملاً، وقد تضمن الفيلم أحداثاً جديدة للأشقاء الأربعة وعلاقتهم بضابط القسم التابعين له، ومشاكلهم وشقاوتهم، ويعكف المخرج حالياً على معاينة أماكن التصوير.
وقال أحمد عز: بدأنا قبل أيام عقد الاجتماعات التحضيرية للفيلم بحضور الأبطال المشاركين والسيناريست والمخرج للاتفاق على خطة العمل وإجراء البروفات على السيناريو، حتى نكون جاهزين للتصوير فور انتهاء المخرج طارق العريان من اختيار أماكن تصوير المشاهد الخارجية والتي تمثل أكثر من 60 في المئة من أحداث الفيلم.

ملحمة «الممر»
وأضاف عز: انتهيت قبل أيام من تصوير آخر مشاهدي في فيلم «الممر» مع المخرج شريف عرفة ما بين محافظات السويس والإسماعيلية، وأسوان، وجنوب سيناء والقاهرة، ليدخل الفيلم بعدها مرحلة المونتاج استعداداً لعرضه.
وأعرب عن سعادته البالغة بخوضه هذه التجربة السينمائية التي وصفها بالعظيمة، لتخليدها وتوثيقها لحقبة زمنية مهمة في تاريخ مصر، ما بين عام 1967 إلى عام 1973، والتي شهدت حرب الاستنزاف، وكانت حاضنة لأبطال ذلك العصر، ويعد الفيلم من أعمال البطولات في إطار ملحمي لرجال الصاعقة المصرية خلال فترة حرب الاستنزاف، حيث يرصد الحياة اليومية لهؤلاء الأبطال في إطار يتخلله الكثير من مشاهد الأكشن والتراجيدي، وهو من تأليف أمير طعيمة، وإنتاج هشام عبدالخالق، وتدور أحداثه حول ضابط مصري ومعه مجموعة من النماذج المختلفة من الجنود بعد نكسة 67، وكيف كانت الحالة المعنوية لرجالنا الذين لم يحاربوا ولم ينهزموا أصلاً، وهذه نقطة مهمة يوضحها الفيلم للأجيال الجديدة، وهي أن جيشنا العظيم لم يحارب في 67 أصلاً كي ينهزم، المسألة كانت قراراً سياسياً غير موفق ولم يدرس خطة للانسحاب بلا خسائر، ومن خلال ذلك نرصد رحلة صعود من الانكسار إلى الانتصار، ونقدم الحياة الإنسانية للضباط والجنود بشكل مؤثر، كما أنه يحمل الصبغة التجارية التي جعلت العالم كله مثلاً يتعاطف مع سينما هوليوود التي صنعت أسطورة لـ«المارينز».

إصابات وتحديات
وقال أحمد عز إنه مر بالعديد من الصعوبات والتحديات أثناء تصوير الفيلم، منها تعرضه لإصابة بالرأس خلال تجسيده لاشتباكات عسكرية تندرج ضمن أحداث الفيلم، كما كان يقوم بالتصوير بإحدى صحاري مصر في ظل طقس بارد، إضافة لتجسيده للعديد من مشاهد الصاعقة المرهقة كصعود الجبال والقفز وغيرها من المشاهد الصعبة.
وأضاف أنه رغم التعب الشديد الذي تعرض له، فإن الفيلم يعني له الكثير، خاصة أنه أتاح له فرصة العمل مع المخرج الكبير شريف عرفة، وأيضاً العمل مع رفيقة أولى بطولاته السينمائية الفنانة التونسية هند صبري، عندما شاركته بطولة فيلم «مذكرات مراهقة».
يشارك في بطولة فيلم «الممر»، أحمد رزق، وإياد نصار، وأحمد فلوكس، وهند صبري، وأمير صلاح الدين، وأحمد صلاح حسني، وتأليف شريف عرفة وأمير طعيمة، وإخراج شريف عرفة.

اقرأ أيضا

مهرجان الحصن «سيرة وطن» تلهم الأجيال