السبت 28 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
دنيا
ناشر صورة جثة زوجته ينكر التهم الموجهة إليه
ناشر صورة جثة زوجته ينكر التهم الموجهة إليه
30 أغسطس 2013 14:44
أنكر ديريك مدينا، الذي نشر صورة لجثة زوجته المضرجة بالدم على "فيسبوك" قبل أن يقر بجريمته، إنكار التهم الموجهة إليه. وفي مطلع الشهر، اتهم مدينا (البالغ من العمر 31 عاما) بقتل زوجته جينيفر ألونسو. وقد وجهت إليه الخميس تهمة القتل من دون سابق تصميم، لكن "القرار ليس نهائيا بعد"، بحسب أحد المصادر من جهة الدفاع طلب عدم الكشف عن هويته. وقال إن المدعى عليه خاض المحاكمة على أساس عدم الاعتراف بالتهم الموجهة إليه. وخلال هذه الجلسة القصيرة، حددت القاضية إيفون كولودني موعد المحاكمة في الرابع من نوفمبر، لكن من المحتمل تأجيلها أيضا لكي يتسنى لمحامي مدينا الوقت الكافي ليدرسوا الأدلة. وكان ديريك مدينا قد سلم نفسه لشرطة ميامي في الثامن من أغسطس واعترف بأنه قتل زوجته. وأقر الرجل عند استجوابه بأنه أطلق النار عدة مرات على زوجته جينيفر ألفونسو، البالغة من العمر 26 عاما، خلال شجار عنيف حملت فيه جينيفر سكينا وهددته به. وقبل أن يسلم نفسه للشرطة، التقط صورة لجثة زوجته ونشرها على "فيسبوك" كاتبا تحتها "فلترقد روحك بسلام جينيفر ألفونسو". كما كتب أيضا "كانت زوجتي تضربني، ولم يعد في وسعي تحمل هذا النوع من العنف، فقمت بفعلتي، على أمل أن تتفهموني". بد/م ن/غ ر
المصدر: ميامي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©