الخميس 19 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
«الوثائق والبحوث» يختتم تقييم جائزة المؤرخ الشاب في دورتها الرابعة
«الوثائق والبحوث» يختتم تقييم جائزة المؤرخ الشاب في دورتها الرابعة
30 أغسطس 2013 00:23

أبوظبي (وام) - اختتم المركز الوطني للوثائق والبحوث في وزارة شؤون الرئاسة تقييم مشاركات جائزة المؤرخ الشاب في دورتها الرابعة التي ستعلن عنها وزارة التربية والتعليم أواخر شهر سبتمبر القادم في حفل تكريم الفائزين بالمسابقات التربوية. وكان المركز قد استقبل عدداً كبيراً من البحوث الطلابية المشاركة في مختلف فروع الجائزة الأربعة والتي تتمحور حول: تدوين التاريخ الشفهي ودراسات الأنساب كمحور أول. فيما يخص المحور الثاني بحوث في الحياة الاجتماعية في دولة الإمارات قديما وحديثا، ويعنى المحور الثالث ببحوث ومقابلات في التاريخ والجغرافيا والمعالم التاريخية والمواقع الأثرية في دولة الإمارات فيما يدور المحور الرابع حول البحوث والمقابلات في المهن والحرف اليدوية والصناعات التقليدية في دولة الإمارات. وتضع لجنة التحكيم في أولويات حساباتها أثناء النظر في البحوث المشاركة: عنوان البحث وقوة المحتوى وتنوع المصادر وإدراجها في هوامش الصفحات والصياغة والدقة اللغوية وشرح المفردات العامية والتصميم والإخراج الفني والصور والرسومات والوثائق والوسائط المتعددة المرفقة بالبحث. وقالت الدكتورة عائشة بالخير، مديرة إدارة البحوث والخدمات المعرفية: إن جائزة المؤرخ الشاب تهدف إلى حث جيل الطلبة على استيعاب تاريخ الوطن وتعريفهم بالإرث الحضاري والثقافي بما يعمق الإحساس بالهوية الوطنية ويعزز الولاء والانتماء للوطن ويعمق الروابط بين الأجيال. وأضافت: إنه “من الجميل جداً أن يصغي الحفيد إلى حديث جده وهو يروي له ذكريات الماضي بما فيها من شظف العيش ثم التحولات التي شهدتها دولة الإمارات العربية المتحدة حتى وصلت إلى ما هي عليه من تطور وازدهار في ظل قيادتها الحكيمة ويسعى المركز عبر هذه الجائزة إلى تنمية حب البحث العلمي التاريخي لدى الطلبة في المرحلتين الإعدادية والثانوية”. وأشارت مديرة إدارة البحوث والخدمات المعرفية إلى أن ما تلقاه المركز من مشاركات دليل حقيقي على ما تذخر به أوساط الطلبة من مواهب بحثية شابة. وكشفت عن نية الجائزة استحداث روابط إلكترونية لها على شبكة الإنترنت وفي مواقع التواصل الاجتماعي لتتيح لأكبر عدد من المدارس والطلاب التعرف عليها والاطلاع على شروطها وسبل المشاركة فيها. ونوهت بأن أن الجائزة ستسلط الضوء في دوراتها القادمة على “شخصيات من الإمارات” في مجالي البحوث التاريخية والتاريخ الشفهي، مضيفة أن المركز يعد لتنظيم ملتقى للتعريف بالجائزة في مطلع العام الدراسي ليلفت انتباه الطلبة والمدرسين المختصين إلى أهمية المشاركة فيها.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©