ثقافة

الاتحاد

مؤتمر «مدينة وثقافة» ينطلق في تركيا بمصاحبة «بينالي اسطنبول» سبتمبر المقبل

جانب من المعرض السابق

جانب من المعرض السابق

بحضور ومشاركة عدد من الفنانين والجاليريهات الإماراتية والخليجية، ينعقد في تركيا في التاسع عشر من سبتمبر الجاري مؤتمر “مدينة وثقافة”، الذي ينظمه معرض “اسطنبول المعاصرة” في قصر السلطانة أسماء، بالتزامن مع انطلاق “بينالي اسطنبول”.
ويعتبر هذا المؤتمر بمثابة إضافة جديدة إلى أجندة فعاليات معرض “اسطنبول المعاصرة” ومشاريعه الفنية، الذي يعتبر واحداً من أهم الفعاليات الفنية الرئيسية على مستوى المنطقة، والذي سيفتح أبوابه هذا العام لاستقبال زواره من عشاق الفنون بكافة أشكالها خلال الفترة الواقعة بين الرابع والعشرين حتى السابع والعشرين من نوفمبر المقبل.
وتشارك عدد من صالات العرض “الجاليريهات” المعروفة في دبي بالمؤتمر الذي يشهد للمرة الأولى تخصيص زاوية خاصة بدول مجلس التعاون الخليجي مع مشاركة عدد من المعارض البارزة التي تسلط الضوء على المواهب الواعدة والفنانين الموهوبين في منطقة الخليج العربي بما فيها: “اعتماد جاليري”، و”إكس في أيه جاليري”، و”معرض الربع الخالي” من دبي، بالإضافة إلى معرض “فا جاليري” من الكويت.
ويشهد المؤتمر مشاركة وزير الثقافة والسياحة التركي أرطغرل جوناي، والدكتور قدير طوباش عمدة مدينة اسطنبول ورئيس منظمة “المدن المتحدة والحكومات المحلية”، والشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، رئيسة “هيئة متاحف قطر”، وسيتم تقسيم فعالياته على ندوتين إحداهما صباحية والأخرى خلال فترة بعد الظهر.
ويعد هذا المؤتمر بمثابة إضافة جديدة تثري أجندة فعاليات معرض “اسطنبول المعاصرة” ومشاريعه الفنية التي يتم تنظيمها على مدار العام، كما يسهم في تعزيز الدور متعدد الأوجه الذي يضطلع به المعرض في مجالات الثقافة والفنون.
وينعقد مؤتمر “مدينة وثقافة” بمشاركة نخبة من كبار الشخصيات العالمية المهتمة بالمجالات الفنية والثقافية والمعمارية في مدينة اسطنبول.
وتقام الندوة الصباحية للمؤتمر تحت عنوان “المدن كمراكز ثقافية: ما الذي يجعل من المدينة مركزاً ثقافياً؟”، وتشمل قائمة المتحدثين في الندوة كلا من: مستشارة الفنون آنا وولدمان، وعائشة إيركمن الفنانة المعاصرة التي مثلت تركيا في “بينالي البندقية 2011”، والقيّمة كاثرين ديفيد، الرئيسة السابقة لمعرض “دوكيومنتا” العالمي، إضافةً إلى الفنانة والنحاتة المعاصرة اليزابيث باليه.
ويلقي الكلمة الرئيسية في الندوة المخصصة لفنون العمارة المهندس المعماري الشهير جاك هيرتسوج، الشريك المؤسس في شركة “هرتسوج آند مورون” الحاصلة على جائزة بريتزكر المعمارية، والتي قامت بتصميم متحف “تيت مودرن” للفن المعاصر في العاصمة البريطانية لندن، ومتحف المستشرقين الجديد في قطر المخطط افتتاحه عام 2014.
وتنعقد الندوة الثانية تحت عنوان “دور العمارة في ثقافة المدينة”، وسيديرها البروفيسور سهى اوزكان من “جامعة الشرق الأوسط التقنية”.
وتشمل قائمة المتحدثين في الندوة المهندس المعماري إيمره أرولات الحاصل على “جائزة الآغا خان للعمارة 2010”، وفرانسين هوبين من شركة “ميكانو للهندسة المعمارية”، وهانز هولين، أحد مصممي “متحف الفن الحديث في فرانكفورت”، وأحد مؤسسي شركة “هانز هولين للتصميم المعماري”، وأوديل ديك، المهندسة المعمارية من شركة “أوديل ديك بينوا كورنيت” التي صممت مؤخراً “متحف الفن المعاصر في روما”.
وينعقد معرض “إسطنبول المعاصرة”، هذا العام في دورته السادسة، ويعتبر واحداً من أشهر المعارض التركية المعاصرة التي تهدف إلى الارتقاء بالمشهد الثقافي والفني في البلاد، وللمرة الأولى في تاريخه، سيشهد المعرض تخصيص زاوية خاصة بدول مجلس التعاون الخليجي مع مشاركة عدد من المعارض البارزة التي تسلط الضوء على المواهب الواعدة والفنانين الموهوبين في منطقة الخليج العربي.
كما يستضيف معرض “إسطنبول المعاصرة” على مدى خمسة أيام العديد من المعارض المحلية والعالمية، وفنانين من شتى أنحاء العالم، إلى جانب مشاركة عدد من مقتني الأعمال الفنية، ومدراء المتاحف، والقيّمين، والنقاد الفنيين، وممثلي وسائل الإعلام، وعشاق الفن من “مركز مؤتمرات ومعارض اسطنبول”، و”مركز المؤتمرات في اسطنبول”. وإلى جانب الفعالية الرئيسية، ينظم معرض “إسطنبول المعاصرة” العديد من المشاريع والفعاليات الفنية الأخرى على مدار العام بما في ذلك المؤتمرات والمعارض، وذلك بهدف المساهمة في تطوير المشهد الفني المعاصر في البلاد.

اقرأ أيضا

«الثقافة عن قرب» تثري المحتوى الإبداعي على المنصات الرقمية