الإمارات

الاتحاد

تطوير أنظمة الإنارة على 3 طرق في مدينة العين

الطريق الدائري المؤدي الى دبي من شمال العين

الطريق الدائري المؤدي الى دبي من شمال العين

استكملت بلدية العين أعمال تطوير أنظمة الإنارة بطريق (العين ـ دبي) بطول 54 كيلومتراً، كما تواصل جهودها لإنجاز أعمال الإنارة بطريق (العين ـ ناهل) بطول 34 كيلو متراً، ورفع كفاءة طريق العين الدائري الشمالي بطول 18 كيلو متراً.
وتقدر التكلفة الإجمالية لأعمال تطوير أنظمة الإنارة على الطرق الثلاث، والتي توفر حوالي 60% من حجم استهلاك الطاقة حوالي 96 مليوناً، 842 ألف درهم، ومن المتوقع الانتهاء منها خلال فترة تتراوح بين شهرين، ثلاثة أشهر.
وأشارت مريم النيادي مهندسة مشاريع الطرق بقطاع الطرق الداخلية والبنية التحتية في بلدية العين إلى أنه روعي في أنظمة الإنارة الجديدة ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية بدرجة كبيرة، واسترشدت بالفارق بين حجم استهلاك الطاقة اللازمة لإنارة الطريق قبل وبعد التطوير حيث كانت كمية الاستهلاك تقدر قبل التطوير بحوالي 1995,2 كيلو واط في حين تراجع حجم الاستهلاك بعد التطوير الى 854,4 كيلو واط في الساعة فقط، لافتة إلى أنه تبين بالمقارنة بين حجم استهلاك الطاقة في الحالتين أن هناك انخفاضا في حجم استهلاك الطاقة يقدر بحوالي 60% علماً بأن الإنارة القديمة كانت تقتصر على حارتين على كلا الجانبين فقط بينما تغطي أنظمة الإنارة الجديدة 4 حارات على كل من جانبي الطريق الجديد.
ويتميز التصميم الجديد لأنظمة الإنارة على الطريق الجديد باللمسات الجمالية إذ يبلغ ارتفاع العامود 20 متراً ويحمل كشافين قدرة (600 واط صوديوم) وتم تثبيت الأعمدة بالجزيرة الوسطى، أما الطرق الجانبية ومداخل ومخارج الأنفاق فتم تزويدها بأعمدة ارتفاعها 14 متراً مزودة بكشافات قدرة 400 واط صوديوم.
ولفتت إلى أنه تم اختيار الكشافات المستخدمة بأعمال تطوير الإنارة بعناية وفق القياسات المطلوبة، كما تم اختيار الكابلات المستخدمة في أعمال التمديدات ولوحات التحكم بإنارة الشوارع من أجود المنتجات المحلية ذات مكونات الجودة والكفاءة العالية.
وأكدت النيادي أن الشغل الشاغل للقائمين على مشروع تطوير الإنارة كان يتركز حول استخدام أحدث النظم التي تؤدي إلى ترشيد استهلاك الطاقة مع الالتزام بالقياسات المطلوبة لتوفير الإنارة اللازمة خصوصاً على مثل تلك الطرق السريعة لضمان سلامة مستخدمي الطرق ليلاً.
تم ضمن المشروع تحويل الخطوط الهوائية (O.H.L) والتي تعترض أعمال توسيع وتطوير الطريق إلى كابلات أرضية مع استخدام الوسائل الحديثة في أعمال النقل والتحويل كغيرها من الخدمات والمرافق الأخرى.
ويتضمن مشروع تطوير وتوسعة طريق العين ـ دبي المسافة التي تمتد من دوار مدينة ألعاب الهيلي وحتى منطقة الفقع بطول 54 كيلو متراً، وتشتمل الأعمال على زيادة عدد من حارتين إلى 4، وإضافة مداخل للمناطق السكنية مع عمل التوسعات والتمديدات اللازمة للأنفاق والجسور مع إضافة نفقين للسيارات في الهير ومنطقة الكراع مع إضافة الزراعات التجميلية على طول الطريق.
وتطرقت النيادي إلى أعمال الإنارة الجاري تنفيذها على طريق العين ـ ناهل، والذي يمتد من دوار الهيلي إلى دوار مدينة ناهل بطول حوالي 34 كم وتتخلله جسور لافتة إلا أن البلدية ارتأت استغلال الأعمدة التي سيتم إزالتها من على طريق العين – دبي في إنارة هذا الطريق بعد إجراء عمليات الصيانة اللازمة لها وتتراوح ارتفاعاتها بين 14متراً و 16متراً.
وتقدر تكلفة أعمال الإنارة بالمشروع الذي يتوقع إنجازه خلال فترة تتراوح بين شهرين، وثلاثة أشهر بحوالي 19 مليون درهم تشمل توفير مصادر الكهرباء من قبل شركة العين للتوزيع في الأماكن التي لم يكن متوافر بها سابقاً.
ولفتت النيادي إلى أنه وبعد عمل الدراسات اللازمة لعملية الإنارة للطريق ومراعاة استغلال الأعمدة المزالة من طريق العين – دبي وجد أن الطريق يحتاج إلى 510 أعمدة بارتفاع 16متراً بطول الجزيرة الوسطية يحمل كل منها أربعة كشافات قدرة 400 واط وكذلك عدد 250 عاموداً بارتفاع 14مترا يحمل كل منها كشاف قدرة 400 واط لإنارة مطالع ومنازل الجسور وكذلك طرق الخدمة، وبلغ حجم الطاقة الكلية المستهلكة 916 ألف واط.
وأشارت النيادي إلى أعمال تطوير الإنارة بمشروع رفع كفاءة طريق العين الدائري الشمالي وتطوير تقاطعاته حيث يتواصل العمل لاستكمال أعمال تطوير أنظمة الإنارة على الطريق الذي يمتد من أمام مزرعة أبقار العين على (طريق العين – دبي ) وحتى دوار النباغ، مروراً بمنطقة الفوعة.
وتبلغ تكلفة أعمال الإنارة على الطريق حوالي 19 مليوناً، 141 ألف درهم ويشتمل الطريق على جسر علوي وثلاثة أنفاق ويمتد بطول ثمانية عشر كيلومتراً.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد والرئيس الإندونيسي يبحثان جهود مواجهة «كورونا»