الإمارات

الاتحاد

رواج نشاط خياطة الشيل والعبايات في خورفكان

ارتفع عدد الرخص التجارية لمحال العبايات والشيل في خورفكان بنسبة 9% منذ بداية العام الجاري حتى نهاية أغسطس الماضي حيث أصدرت البلدية 104 رخص تجارية، بحسب خليل المنصوري مدير غرفة تجارة وصناعة خورفكان الذي أشار إلى أن المنطقة تشهد حركة تجارية نشطة منذ بداية العام الحالي، وتشير الإحصائيات إلى زيادة الطلب على افتتاح محال لخياطة العبايات والشيل.
وقال أحد العاملين في محال الخياطة، زاد الطلب على خياطة العبايات والشيل بشكل كبير خلال السنوات الخمس الماضية، خاصة أن أسعار العبايات متفاوتة وتتراوح بين 200 و 700 درهم وفي بعض المحال تصل الأسعار إلى أكثر من ألفي درهم، وأوضح أن ساعات العمل تتضاعف خلال أيام الأعياد.
وقال صاحب محل للعبايات: هناك مواسم ينشط فيها السوق منها أيام الأعياد وبداية العام الدراسي، حيث يزداد طلب المعلمات على العبايات الجديدة، ويكون العمل مكثفاً وترتفع الأسعار لتصل إلى 700 درهم للعباية الواحدة في بعض المحال.
وأشار أحد الخياطين إلى أن جميع الخياطين يعملون في خياطة العبايات وقل الطلب على الجلابيات والمطرزات، وأصبح التركيز فقط على تصميم وشكل العباية التي أصبحت بجميع الألوان والمطرزات.
وقالت أم محمد: تزدحم محال خياطة العبايات بشكل كبير خاصة أيام الأعياد والمناسبات، بالرغم من عدد المحال في المنطقة في تزايد بشكل شبه يومي، موضحة أن عددا من المحال تقدم للمواطنات تصاميم مميزة وبأسعار مختلفة.
وأكدت فاطمة عبدالله أن سوق العبايات يشهد رواجاً جيداً في خورفكان رغم المنافسة الكبيرة بين المحال حيث شهد خلال العامين الماضيين دخول عدد كبير من المواطنين في مشاريع خياطة وتصميم العبايات في المنازل وعدد في المحال الخارجية حيث تبدأ الأسعار من 500 درهم إلى أكثر من 3000 درهم للفتيات والسيدات الباحثات عن التميز.
وقالت مريم أحمد، الأسعار مرتفعة إلا أن الاختيارات عديدة ومختلفة للزبائن فهناك عباية بسعر 250 درهماً تقابلها عباية أخرى بـ 1500 درهم، الفارق يكون في نوعية القماش والتصميم والمكان فطبيعي أن يكون السعر مختلفاً.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد والرئيس الإندونيسي يبحثان جهود مواجهة «كورونا»