الاتحاد

أخيرة

أغراض غاندي وكنيدي في مزاد رغم الاعتراضات

نظارة المهاتما غاندي الشهيرة التي ستعرض في المزاد

نظارة المهاتما غاندي الشهيرة التي ستعرض في المزاد

نفت دار ''انتيكوروم أوكشنير'' أمس وقوع أية اتصالات لإيقاف المزاد العلني الذي سيقام في نيويورك لبيع أغراض الزعيم الهندي التاريخي المهاتما غاندي· وقالت ''ميشال هالبرن'' المتحدثة باسم دار المزادات إن ''سيجرى في الخامس من مارس''· وأكد مدير المزاد ''جوليان شيرير'' عدم اتصال أي مسؤول في الحكومة الهندية أو أي ممثل عن الهند بدار المزادات حول هذا الشأن· وقدرت ''أنتيكوروم'' أن يدر المزاد ما بين 20 إلى 30 ألف دولار من بيع نظارتين وزوج من الصنادل الجلدية وساعة جيب وصحن وقدح كانت لغاندي· وتجدر الإشارة إلى أن ساعة يد الرئيس الأميركي الراحل ''جون إف كنيدي'' ستطرح أيضاً للبيع في نفس المزاد·وتزيد الاحتجاجات في الهند من الاهتمام بهذا المزاد·
وقال شيرير ''من وجهة النظر التجارية البحتة كل دعاية هي دعاية جيدة''· وأوضح أن الأغراض المعروضة حاليا في واجهة زجاجية في الدار تم شراؤها بطريقة قانونية· وسيسمح المزاد بعرضها على جمهور أوسع· وختم شيرير يقول ''إذا قرر مشتر خاص أن يهب هذه الأغراض أو أن يعيرها إلى متحف ما سنكون أول المرحبين''·وكانت وكالة الأنباء الهندية ''بي تي اي'' نقلت أمس الأول عن وزيرة الثقافة ''أمبيكا سوني'' قولها ''إننا نبذل كل الجهود ونشرك كل الأطراف المعنية لكي لا تباع الأغراض في مزاد''·
وقال شيرير ''إذا قرر أثرياء شراء هذه الأغراض وتقديمها إلى البلاد فهذا أمر ممكن· والأمر يعود إليهم''

اقرأ أيضا