الإمارات

الاتحاد

«القصباء» تستقطب آلاف الزوار في العيد

استقطبت “القصباء” آلاف الأسر خلال إجازة العيد عبر حزمة من الفعاليات التي تناسب جميع أفراد العائلة متضمنة عروض الرقصات الشعبية (اليولة) وشخصيات فريج وشخصيات القصباء الكرتونية، واستمرت الاحتفالات أول وثاني أيام العيد من الساعة السابعة وحتى العاشرة مساءً، لتختتم يومياً بعروض الألعاب النارية في العاشرة مساء.
وأكدت دينا إبراهيم الناخي مديرة الفعاليات أن إدارة القصباء عمدت إلى إطلاق جملة من العروض الترويجية والحسومات في المرافق الترفيهية الخاصة للأطفال، من خلال ركن المرح المخصص للأطفال وعروض عجلة اتصالات المختلفة والمطاعم والمقاهي الواقعة على ضفاف القناة المائية، مما ساهم في جذب أعداد كبيرة من الزوار وعزز مكانة القصباء كوجهة مميزة لجميع أفراد العائلة خلال إجازة العيد.
وتذكر الإحصاءات الصادرة عن مكتب تطوير القصباء أنها تسجل ارتفاعاً مستمراً في أعداد زائريها، حيث بلغ عدد الزوار من يناير حتى نهاية أبريل 2011 نحو 553910 بزيادة 6765 زائراً عن العدد المسجل للفترة نفسها من العام 2010 والبالغ 547145 زائراً.
فيما تجاوز عدد زائري القصباء 1,5 مليون زائر خلال عام 2009، ثم ارتفع بنسبة 10 في المائة مع نهاية 2010 ليصل إلى نحو 1,650 مليون، وتتوقع الإدارة ارتفاع هذا الرقم ليصل إلى نحو مليوني زائر مع انتهاء فعاليات العام الجاري 2011، استنادا إلى دراسة أفادت بأنها قادرة على تحقيق هذا الإنجاز بالنظر إلى المعطيات التي رافقت نشاطاتها منذ تأسيسها.
وحرص مكتب تطوير القصباء هذا العام على التميّز من خلال فعاليات رمضانيات القصباء التي تضمنت فعالية “واحة الإيمان”، عبر استضافتها أبرز علماء الدين في الوطن العربي، حيث قدموا محاضرات دينية قيّمة تناولت الكثير من المواضيع التي تمس الفرد والمجتمع، وسجلت فعاليات رمضانيات القصباء إقبالاً كبيرا من الأسر طوال شهر رمضان المبارك، بحيث حظيت واحة الإيمان التي تقدم باقة قيمة من المحاضرات الدينية بحضور كبير ومميز.
يشار إلى أن القصباء التي تقع في قلب مدينة الشارقة تعتبر من أبرز الوجهات السياحية والترفيهية والثقافية في إمارة الشارقة والمنطقة، إذ حازت مؤخراً المركز الثامن ضمن قائمة المراكز العشرة الأولى للعلامات التجارية العربية الأكثر أصالة.
وتشغل القصباء مساحة عشرة آلاف هكتار، وتضم العديد من المرافق المميّزة كالمسرح الذي يتسع لـ 300 شخص، ويستضيف عدداً من الأفلام والعروض العربية والعالمية والملتقى وركن المرح للأطفال والنافورة الموسيقية وعجلة اتصالات «عين الإمارات» وغيرها.

اقرأ أيضا

«صحة» تخصص مستشفى العين لعلاج «كورونا»