الاتحاد

أخيرة

طبيب شافيز يأمره بالصمت

طبيب شافيز يأمره بالصمت

طبيب شافيز يأمره بالصمت

قلة من الأشخاص الذين يستطيعون أن يأمروا الرئيس الفنزويلي هوجو شافيز بأن يلتزم الصمت·· وقال شافيز الذي تمتد خطبه في أحيان كثيرة لخمس ساعات أو أكثر ''أمرني الطبيب بأن أصمت لمدة ثلاثة أيام حتى يتسنى له أن يشفى من حالة التهاب البلعوم· وتابع شافيز لمستمعيه الضاحكين ''أنا لم أتأثر بالاستخدام المكثف والمستمر والدائم لهذا المدفع الذي أملكه، ولكن الطبيب يقول لي لا تتكلم''· وأكد أن الصمت ليس أفضل علاج له·
وقال شافيز في بداية العرض التلفزيوني الذي يقدمه كل أسبوع: ''قلت له اسمع ياصديقي: افعل ما تشاء لكن كيف اتبع مثل هذا العلاج؟ ثلاثة أيام دون كلام؟''، مضيفاً: ''لقد أمضيت منها يوماً واحداً·· لا ليس يوماً بأكمله''· ويشير شافيز كثيراً بعبارات ضاحكة إلى أسلوبه الثرثار ويحاول أحياناً بلا جدوى أن يقصر مدد خطاباته·
وأثرت عمليتان انتخابيتان متتاليتان في الشهور الأخيرة على شافيز الذي التهب بلعومه بعد عشرات الخطب الدعائية التي استمرت ساعات، والتي كان أحياناً كثيرة ما يصرخ خلالها أو يغني·
ويتحدث شافيز في عرضه التلفزيوني في أحيان كثيرة لمدة خمس ساعات أو أكثر· وفي يناير الماضي، تحدث شافيز حوالي سبع ساعات دون توقف أمام الكونجرس الفنزويلي· وشن حملة مكثفة قبل انتخابات المدن والولايات في نوفمبر ثم دخل مباشرة في حملة جديدة لتعديل الدستور عن طريق الاستفتاء· وفاز شافيز في الاستفتاء الذي ألغى أي حدود زمنية على فترات الحكم· وأتاح أمامه الفرصة لخوض انتخابات الإعادة لأي عدد يفضله من المرات·
ويذكر أن الملك الإسباني خوان كارلوس حاول إسكات شافيز فقال للزعيم الفنزويلي ''اخرس'' خلال مؤتمر قمة في عام مما أثار أزمة دبلوماسية عندما·2007

اقرأ أيضا