الاتحاد

الإمارات

تنفيذي "العربي للدراسات الجينية" يستعرض قاعدة بيانات الأمراض الوراثية

المشاركون في الاجتماع (من المصدر)

المشاركون في الاجتماع (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

عقد على هامش فعاليات مؤتمر دبي العالمي العاشر للعلوم الطبية، الاجتماع الأول للمجلس التنفيذي، للمركز العربي للدراسات الجينية، والذي تم إعادة تشكيله مؤخراً بانضمام كوكبة من العلماء المتخصصين في علم الوراثة البشرية.
وترأس الاجتماع الدكتور محمود طالب آل علي، مدير المركز العربي للدراسات الجينية، وبحضور العديد من أعضاء المجلس، من بينهم الدكتورة فاطمة الجسمي أستاذ مساعد في جامعة الإمارات، والدكتورة فاطمة بستكي، استشارية طب الأطفال واختصاصية في الجينات السريرية وعلم الاستقلاب بمستشفى لطيفة، دبي، والدكتور بسام علي من جامعة الإمارات، ودكتور كمال خازندار مدير مختبرات البيولوجيا الجزيئية في دبي، والدكتور أحمد المرزوقي أستاذ مساعد قسم الكيمياء الحيوية كلية الطب والعلوم الصحية جامعة الإمارات، العين.
بدأ الدكتور آل علي بتقديم الأعضاء الجدد، كما أعرب عن سعادته بانضمامهم إلى المجلس، ثم قدم للأعضاء لمحة موجزة عن إنجازات المركز منذ إنشائه عام 2003، واستعراض أنشطته المختلفة، تلا ذلك توزيع المسؤوليات على أعضاء المجلس التنفيذي، وكذلك أعضاء المجلس العربي للمركز واللجنة الاستشارية المشكلة حديثاً.
وأشار إلي أن هذه اللجان المختلفة تتضمن 13 عضواً من 15 دولة مختلفة، مؤكداً أن المشاركة النشطة للأعضاء الجدد سيكون لها الأثر الكبير في توسيع أنشطة مجال المركز وزيادة تمثيله في المنتديات الدولية، واستعرض أحدث التطورات في قاعدة بيانات الأمراض الوراثية لدى العرب التي يحتفظ بها المركز ومناقشة المشاريع المستقبلية، بما في ذلك سلسلة حلقات العمل والتعاون البحثي الدولي.
وفي نهاية الاجتماع، ناقش الحضور تجهيزات المؤتمر العربي لعلوم الوراثة البشرية والمقرر انعقاده في يناير 2020، ثم توجه الدكتور آل علي بالشكر للأعضاء لدعمهم المتواصل لأنشطة المركز المختلفة.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يبحث القضايا الإقليمية والدولية مع قائد الجيش الباكستاني