الاقتصادي

الاتحاد

أزومي.. سابع وزير مالية لليابان خلال ثلاث سنوات

طوكيو (رويترز) - عين يوشيهيكو نودا، رئيس الوزراء الياباني الجديد، جون أزومي، المسؤول السابق عن الشؤون البرلمانية بالحزب الديمقراطي الحاكم في اليابان، وزيراً للمالية في الحكومة، بحسب كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني أمس.
وسيتولى أزومي المسؤولية عن سياسات العملة والميزانية في وقت تسعى فيه اليابان، صاحبة ثالث أكبر اقتصاد في العالم، للتغلب على صعود حاد لسعر صرف الين ودين عام يعادل ضعفي حجم اقتصادها البالغ 5 تريليونات دولار.
وأبلغ أوسامو فوجيمورا، كبير أمناء مجلس الوزراء، مؤتمراً صحفياً أن إصلاح المالية العامة والميزانية من بين المهام العاجلة للحكومة الجديدة. وأضاف أن الحكومة ستعطي أولوية عليا للسير قدماً في جهود إعادة البناء والتعافي من آثار الزلزال والتسونامي اللذين ضربا شمال شرق اليابان في مارس مع السعي إلى حل سريع لأزمة محطات الطاقة النووية. وسيكون أزومي، البالغ من العمر تسعة وأربعين عاماً، الوزير السابع الذي يتولى مهام المنصب خلال ثلاث سنوات فقط خلفاً ليوشيهيكو نودا، الذي أصبح رئيساً لمجلس الوزراء، ووصفت العديد من التقارير الإخبارية أزومي بأنه أحد الموالين والمخلصين لنودا، لذا فربما لن يكون لاعباً رئيسياً فيما يخص القرارات المهمة مثل رفع الضرائب.

اقرأ أيضا

191 مليار درهم قيمة أكبر 25 علامة تجارية بالإمارات