الاقتصادي

الاتحاد

اليورو ينخفض بسبب مخاطر في «منطقة العملة الأوروبية»

لندن (رويترز) - تراجع سعر اليورو أمام الدولار وتهاوى أمام الفرنك السويسري أمس وسـط مخـاوف بشـأن أزمـة الديـون في منطقة اليـورو والتوقعـات الاقتصادية بعد بيانــات ضعيفـة عن الإنتاج الصناعي دفعت صناديق الاستثمار للبيع والتوجه إلى الفرنك السويسري بحثاً عن ملاذ آمن للقيمة.
وتراجعت الأسهم الأوروبية كذلك بدرجة كبيرة في التعاملات المبكرة منهية ارتفاعات استمرت أربعة أيام متتالية.
وقال بعض المتعاملين إن اليورو قد يميل للانخفاض في الأيام القليلة المقبلة نظراً إلى تنامي المخاوف بشأن تحقيق اليونان للمستويات المستهدفة للعجز ومخاوف من أن تقر ألمانيا خططاً لإصلاح صندوق الإنقاذ الأوروبي هذا الشهر وإمكانية أن يخفف البنك المركزي الأوروبي موقفه المتشدد في اجتماعه المقبل للسياسة النقدية. وأظهرت بيانات الخميس أن قطاع الصناعات التحويلية انكمش في “منطقة اليورو” لأول مرة في عامين.
ونزل سعر اليورو إلى أدنى مستوياته في ثلاثة أسابيع أمام الدولار إلى 1,4208 دولار وسجل في أحدث تداول عليه 1,4225 دولار بانخفاض 0,2%.
وانخفض اليورو بنحو 2% لفترة وجيزة أمام الفرنك السويسري إلى 1,1120 فرنك، متراجعاً عن مستواه المرتفع يوم الاثنين الماضي قرب 1,20 فرنك. وارتفع الفرنك على نطاق واسع في تعاملات محدودة فنزل الدولار 1,4% إلى 0,7841 فرنك.

اقرأ أيضا

كازاخستان تدعو لمشاركة أوسع في خفض إنتاج النفط