الاقتصادي

الاتحاد

كوريا الجنوبية تسجل رقماً قياسياً في احتياطي النقد الأجنبي

سيؤول (د ب أ) - سجل احتياطي كوريا الجنوبية من النقد الأجنبي مستوى قياسياً جديداً في أغسطس بفضل زيادة العائدات من الاستثمار. وأوضح بنك كوريا المركزي أمس أن احتياطي النقد الأجنبي للبلاد وصل إلى 312,19 مليار دولار بنهاية الشهر الماضي، بزيادة قدرها 1,16 مليار دولار عن الشهر السابق عليه.
ويتكون احتياطي النقد الأجنبي من الأوراق المالية والودائع بالعملات الأجنبية، بالإضافة إلى الوضع الدولي من احتياطي صندوق النقد الدولي وحقوق السحب الخاصة وسبائك الذهب.
ونقلت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية عن شين جي هيوك، المحلل الاقتصادي بالبنك، قوله للصحفيين: “يرجع ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي الشهر الماضي إلى زيادة العائدات من الاستثمار. ولم تكن مكاسب تحويلات الأصول غير الدولارية كبيرة”. كان احتياطي النقد الأجنبي في كوريا الجنوبية ارتفع إلى 300 مليار دولار لأول مرة في أبريل وسط تدفق رؤوس الأموال الأجنبية وقوة الصادرات.
وفي يوليو الماضي، اشترى البنك المركزي الكوري الذهب لأول مرة منذ 13 عاماً في محاولة منه لتنوع احتياطي النقد الأجنبي. وفي أغسطس، انخفضت قيمة اليورو بنسبة 0,1% مقابل الدولار، كما انخفض الجنيه الاسترليني بمقدار 1% مقابل العملة الأوروبية، إلا أن الين الياباني ارتفع بنسبة 0,4% مقابل الدولار جراء التراجع في الاقتصاد العالمي والطلب المتزايد على الأصول الآمنة خوفاً من أزمة الديون في “منطقة اليورو”. واحتلت كوريا الجنوبية بنهاية يوليو المركز السابع كأكبر دول العالم من حيث حجم احتياطي النقد الأجنبي بعد الصين واليابان وروسيا وتايوان والبرازيل والهند.

اقرأ أيضا

سياسات أبوظبي تحصن اقتصاد الإمارة