أخيرة

الاتحاد

النحافة المرضية سببها فائض في الجينات

تمكن باحثون للمرة الأولى من تحديد سبب جيني وراء النحافة المرضية التي تؤدي إلى احتمالات وفيات عالية. وأشارت دراسة نشرت في مجلة “نيتشر” العلمية البريطانية إلى أن فائض الجينات لدى الأشخاص الذين يعانون نقصاً في الوزن ويجدون صعوبة في تناول الطعام، يلعب دوراً في النحافة المرضية. وشملت الدراسة 100 ألف شخص وأعدها الباحث فيليب فروجل وفريق جاك بيكمان السويسري.
ومن المعروف أن جزءاً من الكروموزوم 16 يتعرض أحيانا لتقلبات في عدد عيناته الجينية. ويملك غالبية الأشخاص عينتين من كل جينة من هذا الجزء من الكروموزوم، واحدة تنقلها الأم والأخرى ينقلها الأب. ولكن شخصا واحدا تقريبا من اصل 2500 لا يملك إلا عينة واحدة (نقص في الجينات) فيما يملك شخص واحد من أصل ألفين ثلاث عينات (فائض في الجينات).
وبالتالي، تشير الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يملكون فائضاً في الجينات أي ثلاث عينات من هذا الجزء من الكروموزوم 16 يعانون من نحافة ملحوظة، بل شديدة وهم مهددون بنقص في الوزن عشرين مرة أكثر من بقية الأشخاص. ويقول البروفيسور فروجل إن الجينات الفائضة البالغ عددها 28 هي على الأرجح “جينات خاصة بالشهية”.

اقرأ أيضا