أخيرة

الاتحاد

حزب موجابي يطرد مسؤولة وصفت الرئيس بأنه «عجوز»

قرر حزب زانو- الجبهة الوطنية بقيادة رئيس زيمبابوي روبرت موجابي إقالة نائبة في البرلمان من الحزب لأنها وصفت موجابي (87 عاما) بأنه “عجوز”. وأعلن الحزب أمس أن تريسي موتينهيري قد تخسر الآن مقعدها البرلماني عن دائرة مارونديرا الشرقية ومنصبها كنائبة لوزير العمال في حكومة تقاسم السلطة.
ونقلت صحيفة هيرالد الرسمية اليومية عن المتحدث باسم حزب زانو-الجبهة الوطنية روجاري جومبو قوله إنه “تم الاتفاق بالإجماع على ضرورة فصلها من الحزب بشكل فوري”. واتهمت موتينهيري بعدم الولاء للحزب وإساءة سمعته.
ويزعم أنها قالت لأعضاء الحزب في مقاطعة ماشونالاند الشرقية إن زعيم المعارضة السابق، رئيس الوزراء الحالي مورجان تسفانجيراي، سيكون الرئيس المقبل لأن “الرئيس موجابي عجوز”.
كما اتهمت أيضاً بعدم حضور اجتماعات الحزب والفشل في أداء واجباتها بصفتها ممثلة للحزب.
وقال جومبو إن المكتب السياسي اتخذ قرار الطرد بناء على توصية لجنة التأديب الوطنية بحزب زانو-الجبهة الوطنية. ويتولى موجابي رئاسة زيمبابوي منذ 31 عاماً ولا يزال يحتفظ بمعظم الصلاحيات في حكومة تقاسم السلطة المشكلة منذ عامين مع حزب الحركة من أجل التغيير الديمقراطي بقيادة تسفانجيراي.

اقرأ أيضا