الخميس 19 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
استطلاع: الشركات الإماراتية تضع السمعة على قائمة أولوياتها
29 أغسطس 2013 20:49

دبي (وام) - أظهر استطلاع أجراه معهد تشارترد لمحاسبي الإدارة «سي آي إم إيه» والمعهد الأميركي للمحاسبين القانونيين «إيسبا» أن 73? من كبار المدراء الماليين في الإمارات يرون أن شركاتهم مستعدة لخسارة الأرباح على المدى القصير، مقابل حماية سمعتها على المدى الطويل. وبين الاستطلاع الذي شمل كبار المدراء الماليين في الإمارات الذين يحملون مؤهل «تشارترد» للمحاسبة الإدارية العالمية، وأعلن عن نتائجه في دبي أمس أن 47? من المستطلع آراؤهم يركزون حالياً بشكل أكبر على المخاطر المؤثرة على السمعة مقارنة بالسنوات الماضية، وأن 40? رفضوا مشروعاً له ملاءمة مالية لأن المخاطر المؤثرة على السمعة كانت عالية جداً. وقالت جيت وأهوجا رئيس معهد «تشارترد» لمحاسبي الإدارة لمنطقة الخليج والشرق الأوسط إن المؤسسات تعترف بشكل متزايد بالحاجة لأخذ المخاطر المؤثرة على السمعة بشكل جدي للغاية لكي لا تتحول الأزمات المحتملة إلى كوارث. وأضافت أن نسبة 20? من المؤسسات المشاركة في الدراسة البحثية أقرت بأنها عايشت الإخفاق في إدارة المخاطر المؤثرة على السمعة في الفترات الماضية، وأن الاستخدام الواسع للإنترنت، وقنوات التواصل الاجتماعي تضع المؤسسات في بقعة الضوء على نح وصعب أكثر من السابق. ولفتت إلى أن الأمر المقلق للغاية يتمثل في أن الشركات لا تزال غير متيقنة من كيفية إدارة التقارير غير المالية في هذا المجال. ونصحت أهوجا مدراء وكبار المتخصصين الماليين البدء في الابتعاد عن التركيز بشكل أساس على المدى القصير، لكي يؤمنوا الحماية الكاملة لشركاتهم وينبغي عليهم الشروع في جمع المعلومات الخاصة بالمخاطر المؤثرة على السمعة، وإعداد تقارير بشأنها، ومراقبتها مما يمكنهم من إدارة أحد الأوجه المهمة لأعمالهم وأدائهم، بالإضافة إلى تعزيز الاستدامة على المدى الطويل ومساعدتهم في زيادة عدد الفرص وتقليل المخاطر. يذكر أن خبراء الأعمال من حملة مؤهل «تشارترد» للمحاسبة الإدارية العالمية يشكلون أكبر مجموعة في العالم من محاسبي الإدارة والاستشارات التجارية بحضور مميز في 95 من أصل 100 علامة تجارية عالمية و91 شركة من أصل 100 شركة مدرجة على قائمة «فورتشن 100 ويتمتعون بمناصب عليا كرؤساء تنفيذيين ورؤساء ومدراء ماليين ولديهم منظور واسع لآفاق مؤسساتهم وأسواقها ومناطقها على المدى الطويل. وتأسس «المعهد القانوني للمحاسبين الإداريين» عام 1919، ويعتبر أبرز وأكبر هيئة عالمية محترفة للمحاسبين الإداريين، ويضم أكثر من «203» آلاف عضو وطالب يعملون في 173 دولة في مجالات الأعمال وقطاعات التجارة والصناعة، بالإضافة إلى القطاع العام والمنظمات غير الربحية.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©