الاتحاد

دنيا

10 خطوات لتقليص سعراتك الحرارية دون مجهود

يشكل تقليص السعرات الحرارية الزائدة عن الحاجة، والتي يكتسبها كلٌ منّا يومياً هماً يؤرق الكثيرين.

لكن -بحسب مجلة «تايم» الأمريكية- يبدو أن ثمة طرقاً لا تتطلب كثير عناء لتجنب مثل هذه السعرات، نستعرضها في السطور التالية:

1 - احتس الشاي أو القهوة دون إضافات:

وفقاً لدراسات حديثة، تبين أن السعرات الحرارية التي يكتسبها من يحتسون القهوة دون أي إضافات، تقل بواقع 69 سعرة يومياً عن أقرانهم ممن يضيفون إليها سكراً أو مسحوق مُبيّضٍ أو قشدة مخفوقة أو غيرها من المواد. أما بالنسبة للشاي، فيقلل احتساؤه دون إضافات 43 سعرة في اليوم.

2 &ndash احرص على الألياف في وجبة الإفطار:

تقول كريستي كينغ الخبيرة المُعالجة في كلية بيلور للطب في الولايات المتحدة إن تناول حبوب إفطارٍ غنية بالألياف في الصباح يعني أن المرء سيشعر بالشبع بصورة أسرع، وسيأكل كمياتٍ أقل في المجمل. ويُنصح بتناول الشوفان في وجبة الإفطار، لاسيما وأن دراسة جرت عام 2015 أشارت إلى أن من حرصوا على ذلك قلت السعرات الحرارية التي اكتسبوها في وجبة الغداء بنسبة 31% مقارنة بنظرائهم ممن فضلوا عليها رقائق الذرة المُضاف إليها سكر.

3 &ndash «الماء المُكربن» بدلاً من المشروبات الغازية:

يمكن أن توفر على جسمك اكتساب نحو 150 سعرة حرارية إذا استغنيت عن علبة واحدة من المشروبات الغازية أو المشروبات المُحلاة بالسكر. البديل الأفضل في هذا الصدد، كما تقول كريستي كينغ، يتمثل في «الماء المُكربن» وهو عبارة عن مياه أُذيب فيها غاز ثاني أكسيد الكربون تحت الضغط، ما يجعلها فوارة.

4 &ndash احرص على تناول مواد بروتينية طيلة الوقت:

من شأن الاهتمام بتناول وجبات رئيسية وخفيفة تحتوي على مواد بروتينية، حمايتك من الشعور بالجوع خلال اليوم، وخاصة في منتصف النهار. ويمكن أن يستمد المرء هذه البروتينات من مواد غذائية مثل المكسرات وفول الصويا وصلصته، ومنتجات الألبان واللحوم الخالية من الدهون.

5 &ndash حاذر المواد المُضافة للسَّلَطة:

لا يكفي أن يحرص المرء على تناول السَّلَطة، كي يضمن تقلص السعرات الحرارية التي يكتسبها جسمه. ففي بعض الأوقات، يُضاف إلى هذا اللون من الطعام مواد غنية بالسعرات مثل الجبنة والخبز المحمص وحتى الفواكه المجففة. ولذا، يتعين عليه الانتباه إلى طبيعة مثل هذه المواد ومدى احتوائها على سعرات.

6 &ndash اطلب وجبتك مبكراً:

يُفضل أن تطلب وجبتك من مطعمك المفضل قبل حلول الوقت الذي تشعر فيه بالجوع عادةً خلال اليوم. فبحسب دراسة جرت العام الماضي، تبين أن من يطلبون وجبة الغداء قبل ساعةٍ من الموعد المعتاد لتناولها يميلون إلى اختيار أطعمةٍ أقل من حيث السعرات الحرارية، مُقارنة بأولئك الذين ينتظرون حتى اللحظة الأخيرة، إذ أن ذلك يجعلك أكثر إفراطاً في الطعام، وفقاً للدراسة.

7 &ndash حافظ على نظافة وترتيب مطبخك:

يعتبر باحثون أنه من الصعوبة بمكان أن يحافظ المرء على نظامه الغذائي تحت السيطرة، إذا كانت الفوضى تضرب المكان حوله. وأفادت دراسة جرت العام الماضي بأن النسوة اللواتي يقضين 10 دقائق في مطبخٍ فوضوي، يزيد عدد السعرات الحرارية التي يكتسبنها خلال هذه الفترة مُقارنةً بنظيراتهن اللواتي ينتظرن للفترة نفسها في المطبخ ذاته ولكن وهو نظيفٌ ومرتب.

8 &ndash حضّر وجباتك في المنزل:

أظهرت دراسة جرت عام 2015 أن من يقومون بطهي وجباتهم في المنزل ست أو سبع ليالٍ في الأسبوع، يقل ما تكتسبه أجسامهم من سعرات حرارية بواقع 150 سعرة عن من يقومون بذلك مرة أو أقل أسبوعياً. ويميل من يحضّرون وجباتهم بانتظامٍ في المنزل إلى اختيار أطعمة صحية بشكل أكبر، وكذلك إلى استهلاك سعرات أقل في الأوقات التي يتناولون فيها الطعام في الخارج.

9 &ndash قلل من استخدام زيت الطهي:

بدلاً من القلي في زيت الطهي يمكنك استخدام رذاذ الزيت لهذا الغرض، هكذا تنصح الخبيرة كريستي كينغ. فالملعقة الواحدة من الزيت تحتوي على قرابة 120 سعرة حرارية.

10 &ndash لا تتناول عشاءك أمام التلفزيون:

يحذر الخبراء من تناول المرء وجبة العشاء -أو حتى بعضاً من البطاطا (البطاطس) المقلية- أمام شاشة التلفزيون، في ضوء أن ذلك يسمح بحدوث العديد من المشكلات. فقد تُفرط في الطعام نظراً لانهماكك في المشاهدة، وعدم إدراكك للكمية التي تلتهمها منه. كما أن المخ قد لا يتمكن -بسبب هذا التشتت- من التسجيل الدقيق لهذه الكمية، ما قد يثير لديك الشعور بالجوع بعد وقت قصير.

اقرأ أيضا