الرياضي

الاتحاد

اليابان تستضيف كوريا الشمالية وطاجيكستان تواجه أوزبكستان في المجموعة الثالثة

يبدأ منتخب اليابان لكرة القدم رحلته نحو نهائيات كأس العالم للمرة الخامسة على التوالي عندما يستضيف نظيره الكوري الشمالي في سايتاما اليوم في افتتاح منافسات المجموعة الثالثة ضمن الجولة الأولى من الدور الثالث لتصفيات مونديال البرازيل عام 2014.
وفي المباراة الثانية ضمن المجموعة ذاتها، تلعب طاجيكستان مع أوزبكستان. ودأب منتخب اليابان على المشاركة في نهائيات المونديال منذ عام 1998، وكان تأهل إلى الدور الثاني على أرضه عام 2002، ثم إلى ثمن النهائي في جنوب أفريقيا العام الماضي قبل أن يسقط أمام البارجواي بركلات الترجيح 3-5 بعد تعادلهما سلبا في الوقت الأصلي والإضافي. كما أن المنتخب الياباني أكد سيادته على القارة الآسيوية بتتويجه بطلا لها للمرة الرابعة في تاريخه (رقم قياسي) مطلع العام الجاري في الدوحة إثر فوزه على نظيره الاسترالي بهدف للاشيء في المباراة النهائية.
ورفع اليابانيون السقف المتعلق بكأس العالم، فلم يعد التأهل هدفا بحد ذاته، بل بناء منتخب عبر التصفيات قادر على لعب دور بارز في النهائيات، وهذا ما اعلنه المدرب الإيطالي البرتو زاكيروني الذي يقود كتيبة الساموراي والذي قادها إلى لقبها الآسيوي الرابع.
وقال زاكيروني “اللقب الآسيوي مجرد نقطة البداية بالنسبة إلينا، أتمنى أن أساعد كرة القدم اليابانية على التطور مثل باقي الصناعات في اليابان التي تواصل النمو”.
وأضاف “أريد قيادة الفريق للتأهل إلى نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل والمنافسة فيها كأي فريق يريد الفوز بلقب البطولة”.
وربما يكون إحراز منتخب اليابان للسيدات لقب بطولة العالم في المانيا الشهر الماضي للمرة الأولى في تاريخه اثر فوزه في النهائي على نظيره الأميركي بركلات الترجيح 3-1 (الوقت الأصلي والإضافي 2-2), حافزا كبيرا لمنتخب الرجال للتطلع إلى تأكيد الزعامة الآسيوية والانطلاق اكثر في النهائيات العالمية. وواجهت المنتخب الياباني اصابات عدة قبل مواجهة كوريا الشمالية ابرزها لصانع العاب سسكا موسكو الروسي كيسوكي هوندا (25 عاما) وكينجو ناكامورا (30) لاعبا وسط كاوازاكي فرونتال. تعرض هوندا الى إصابة في ركبته اليمنى في مباراة في الدوري الروسي ضد سبارتا موسكو الاحد الماضي، وناكامور الاصابته في اصبعه، وقد اعلن الاتحاد الياباني أن اللاعبين سيغيبان عن المباراة الثانية في التصفيات ضد اوزبكستان أيضاً في السادس من الشهر الجاري.
ويضم المنتخب الياباني لاعبين بارزين يمكنهم تعويض غياب هوندا وناكامورا امثال شينجي كاجاوا (دورتموند الالماني) ويوتو ناجاتومو (انتر ميلان الايطالي) وتاكاشي اينو (فولفسبورج الالماني) وشينجي اوكازاكي (شتوتجارت الالماني).
اليابان التي تحتل المركز الاول آسيويا في التصنيف العالمي الذي يصدره الفيفا (15)، تخوض التصفيات من الدور الثالث مباشرة كما هي حال كوريا الشمالية رغم تراجع الأخيرة في التصنيف العالمي (115).

اقرأ أيضا

خان.. «الحصان الأسود» إلى «إنييستا الزعيم»